رياضة

مصراوي يكشف.. 7 أسباب تهدد إقامة بطولة أمم أفريقيا



02:59 م


الخميس 25 نوفمبر 2021

كتب – محمد سعيد:

رغم كل التصريحات والبيانات الرسمية للكاميرون عن صحة موقفها وجاهزيتها لإستضافة الكان، ورغم تخوف الكاف إلا أن بطولة كأس الأمم الأفريقية تواجه بالفعل خطر الإلغاء خاصة في ظل تداخل أطراف من فيفا في العملية التنظيمية للبطولة، الكان التي من المقرر إقامتها في الكاميرون خلال الفترة من 9 يناير إلي 6 فبراير من العام المقبل.

علي مدار الفترة الماضية رصد “مصراوي” كواليس الأزمة بين الإتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” واللجنة المنظمة المحلية في الكاميرون، كلا الطرفين يواجهون مشاكل عديدة تنظيمية قد تعوق إقامة البطولة.

مصدر في الكاف كشف لـ”مصراوي” ماهي أوجه الخلاف، ولماذا هناك صدام متكرر بين الإتحاد الأفريقي والمسئولين في الكاميرون وهل الفيفا أستحوذت على عمل الكاف في الكاميرون.

أولاً: فشل الكاف رسمياً في التعاقد مع أي شركة تسويقية تساهم في تنفيذ بعض الأعمال الخدمية والدعائية للبطولة، الأمر الذي أضطر اليه مسئولي الكاف إلى إسناد أعمال البطولة بنسبة 100% للجنة المنظمة المحلية بالكاميرون رغم قلة خبراتها وإمكانياتها المادية والبشرية، ففي عام 2019 بمصر ساهم شركاء الكاف بـ30% مقابل 70% للجنة المنظمة للبطولة في مصر.

ثانياً: تم تعيين خبراء تسويق من الفيفا بشكل رسمي في إدارة الحقوق التجارية والتليفزيونية في الكاف حيث تم إختيار الإنجليزي باول كالادر مديراً للحقوق التجارية ، والأسباني خافير أوليه مديراً للتسويق في الكاف وهما من رجال فيفا وشاركوا في الإشراف علي إنتخابات العديد من الإتحادات الأفريقية وكذلك العمل في لجنة التسويق في الفيفا، إختيارهم تم منذ أشهر قليلة دون أي إعلان رسمي وتواجدوا آخر 3 شهور في الكاميرون ولم ينجحوا في إبرام أي تعاقدات لصالح البطولة الأمر الذي يهدد بوجود خسائر مالية فادحة تهدد إقامة البطولة.

ثالثاً: في أحدي جولات التفتيش الأخيرة خرج كشف بأسماء 15 مسئولاً لمتابعة آخر ترتيبات البطولة في الكاميرون، الكشف لم يكن فيه سوي 5 مسئولين أفارقة والباقي عاملين وموظفين بالفيفا ليس لديهم أي خبرات بالبطولات الأفريقية وأجواء الدول الأفريقية، الأمر الذي عطل إجراءات عديدة مع اللجنة المنظمة المحلية في الكاميرون.

رابعاً: فشلت اللجنة المنظمة المحلية في تجهيز ملعب أولمبي المستضيف لمباراة الافتتاح قبل يوم 30 نوفمبر الجاري خاصة أنه لم تتقدم فيه أي إشغالات أو أعمال إنشائية منذ آخر زيارة في 22 أكتوبر الماضي ، كذلك أرضية ملعب بانجويا غير صالحة هي الأخرى حتى اللحظة لإحتضان أي مباراة أو تدريب بالإضافة إلى أن الأعمال الإنشائية حول الملعب لاتزال مستمرة.

خامساً : لا يزال برنامج صيانة العشب الأخضر للملاعب غير متسق حتى يومنا هذا، وأشار “كاف” إلى أنه سيرسل فريقًا محترفًا لصيانة العشب هذا الأسبوع للقيام بالأعمال اللازمة.

سادساً: بروتوكول “كوفيد 19” مازال الكاف ينتظر رسالة من السلطات الصحية في الكاميرون تشير إلى الشروط التي حددتها الدولة الكاميرونية لإستقبال المتفرجين في الملعب كجزء من مكافحة وباء “كوفيد 19” (الحد الأقصى لعدد المتفرجين، شروط الدخول، القواعد الصحية الواجب مراعاتها داخل الملعب ) وذلك للتحضير قبل بدء مبيعات التذاكر المقررة في الأول من ديسمبر.

سابعاً : بخصوص إضاءة الملاعب واللجنة المشرفة علي هذا الملف ، إستاء الكاف من علمه بالصدفة أن أحد مقدمي الخدمة قد تغير دون إخطارهم ، لذلك يجب إرسال جميع المعلومات المتعلقة بالخدمات اللوجستية والعمليات إلى “كاف” وفقًا للمواصفات .



رابط المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى