برلمان ونواب

نواب البرلمان يطالبون مصطفى بكرى بتقديم استقالته من المجلس,,,تفاصيل

تعرض النائب مصطفى بكري، لهجوم من أعضاء مجلس النواب وفي مقدمتهم رئيس الأغلبية النائب أشرف رشاد، بعدما انتقد بكري المجلس خلال الجلسة العامة، عقب رفض المستشار الدكتور حنفي جبالي منحه الكلمة.

واعترض النواب، على كلمات بكري التي قال فيها: “ده مش مجلس”، وطالبوا بإحالته إلى لجنة القيم معتربين أنه وجه إهانة للمجلس، فيما طالبه آخرون بتقديم استقالته منه.

وقال النائب علي عبد الونيس عضو مجلس النواب: “إن النائب مصطفى بكري مصمم على التعامل بأنه أستاذ ونحن تلامذة وإذا كان هناك وضع خطأ في الماضي فإنه لن يستمر للأبد”.

من جهته، قال النائب حسن الميري إن “نواب المجلس يعملون من 10 صباحا وحتى 10 مساء ويقر تشريعات في صالح المواطن المصري، إذا لم يكن المجلس يعجب النائب الزميل فعليه تقديم استقالته وإحنا نقبلها”.

وأضاف: “نحن مؤتمنين على أمن هذا البلد ويجب أن تكون الصورة محترمة ولكني حزين مما يقوم به الزميل من إهانة للمجلس في الفضائيات، ولو مش عاجبه المجلس يقدم استقالته”.

وأشار إلى نص المادة 361 من اللائحة الداخلية لمجلس النواب، قائلا: “وفقًا للائحة فإن من المفترض أن يحال الزميل للجنة القيم لإهانته المجلس، إهانة المجلس تفيدك إيه ولن تقلل من المجلس في حاجة”.

من ناحيته حاول بكري الحديث للدفاع عن نفسه، ورفض المستشار الدكتور حنفى جبالي رئيس المجلس منحه الكلمة، وقال له “اجلس مكانك سيادة النائب ليس لك الحق في الرد إلا على أمر يمس شخصك اجلس من فضلك”، فعقب بكري مبتسمًا “ما ينفعش كده”.

وجاء الهجوم على بكري خلال الجلسة العامة اليوم الأحد، عقب محاولة النائب في بداية الجلسة الحصول على الكلمة دون أن يتقدم بطلب لها مسبقا؛ وهو ما أعلن رئيس المجلس، رفضه وأهمية الالتزام باللائحة. ورد بكري متسائلًا عن دور المجلس الرقابي.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى