اخبارحوادث

“مكالمات غرامية” … سر إختطاف شاب بالفيوم

تمكنت الأجهزة الأمنية بالفيوم، من إعادة شاب بعد اختطافه بـ24 ساعة، والقبض على أحد المتهمين وفرَّ الآخر هاربا، وتكثف أجهزة البحث جهودها لضبطه.

وكان اللواء خالد شلبي مدير أمن الفيوم، تلقى إخطارا من حماده عبدالله عبدالرازق أحمد، 37 عامًا، مبيض محارة، ومقيم قرية الطلائع، التابعة لمركز شرطة يوسف الصديق، يفيد بإختطاف شقيقه فريد عبدالله عبدالرازق أحمد، 31 عامًا، واتهم في بلاغه، كل من، “عبدالرحمن.م.ع.” 46 عامًا، مقاول ومقيم بمركز الشواشنة، و”أحمد.د.ح.ع.” 35 عاما، فلاح، زوج شقيقة الأول.

وتبين أن الخلاف مع المتهم الأول بسبب علاقات شراكة في أعمال المقاولات، وعقدت بعض القيادات الشعبية جلسة عرفية بينهما، أقرّت بأحقية المبلغ، إلا أن المتهم الأول رفض الحكم، ما دعا المُبلغ إلى التوجه اليه في محل عملة بالجيزة، وأوسعة ضربا واستولي على هاتفه المحمول، المسجل عليه محادثات غرامية بين المتهم الأول وإحدى السيدات، ولخوفه من افتضاح أمرة جعله يفكر في خطف شقيق المُبلغ لإجباره على إعادة هاتفه بدون نسخ المكالمات.

وعلى الفور تشكلت قوة لضبط المتهمان بمحل إقامتهما والأماكن التي يترددان عليها، وضُبط المتهم الثاني وتبين هروب الأول وبمواجهته أقرَّ بمضمون ما جاء بالفحص وارتكابهما الواقعة.

وتحرر المحضر رقم 2001 إداري مركز يوسف الصديق، وجار العرض على النيابة العامة للتحقيق.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى