محافظات

طالع النخل مهنة تعيش منذ 5 الاف سنة

مرت مدة زمنية تزيد على 5 آلاف عام، وما زال طالع النخل يحتفظ بمهنته، التي ليس لها بديل آلي أو مميكن، لخدمة ما يقرب من 15 مليون نخلة في القطر المصري، تنتج كل أنواع التمور، لتخدم كثيرا من مصانع التمر في محافظات مصر المنتجه للبلح.

وفي الفيوم هناك مصنع وحيد لتصنيع التمور يخدم قرى طامية وسنورس المنتجة للتمر، ويرجع الفضل في قيام هذه الصناعة واستمرارها، إلى طالع النخل، الذي يعتني بالبلح منذ بداية تكوينه كجنين حتى يصير رطبا طريا، كما يستمر طوال العام في عنايته بالنخلة حتى لا تطرح بلحا غير صالح كما يطلق علية بلح “الصيص”.

ويقول مجدي سلطان، أحد أقدم طالعي النخل في قرى جنوب الفيوم، إنه ورث المهنة أبا عن جد، ويستمتع بطلوع النخلة أيا كان ارتفاعها أو درجة نعومة ساقها، فعلى مدى 55 عاما لم تعصه نخلة ولم يرفض طلوع أي ارتفاعات.

ويتابع مجدي، أن أدوات طالع النخل بسيطة ويتم صناعتها يدويا وهي عبارة عن بلطة مصنوعة من الحديد الصلب لدى الحداد، ويتم سن طرفها لتكون حادة جدا لتقطع الجريدة من ضربة واحدة، وتستخدم في التقليم وتقطيع السباط التالف، ومنجل كبير يصنع أيضا من الحديد الصلب عند الحداد، وهو على شكل قوس وله سن حادة جدا لتقطيع السباط بالبلح وقت الجني.

ويشير إلى أن آخر أدوات طالع النخل هي المطلعة، وهي عبارة عن سلبة “حبل سميك” يصنع من ليف النخيل، ويصل على جانبي ظهر المطلعة، وهو عبارة عن جزء عريض بمساحة 25 إلى 50 سنتيمتر تصنع على شكل نسيج من الحبال الرفيعة المصنعة أيضا من ألياف النخيل، ليستند إليها طالع النخل أثناء عمله، لأنه من الممكن أن يستدعي الأمر استخدام كلتا يديه، فيركن إلى ظهر المطلعة.

ويؤكد مجدي، أن عمل طالع النخيل مستمر طوال العام، إما للتقليم وهو قطع الجريد الزائد حتى لا يكون حملا إضافيا على النخلة، وقطع السباط الجاف ليترك مكانه للخروج السباط الجديد، وتخليص النخلة من الليف الزائد حتى تستطيع أوراقها أن تتنفس، ثم يأتي وقت التلقيح وهي مهمة طالع النخل أيضا.

ويضيف أن طالع النخل يحضر اللقاح من النخيل الذكر، وهو يشبه السباط الصغير داخل غلاف أخضر ومليئ بحبوب اللقاح، ويطلق عليه بالعامية” الكوز” ويتم تثبيت جزء من كل “كوز” لقاح داخل سباط النخيل المنتج للبلح وقت أن يكون جنينا، حتى لا يفسد الإنتاج منا يقولون يتحول إلى “صيص”.

وفي نهاية الموسم يجني طالع النخل البلح لأصحاب المزارع أو حتى الفلاحين الذين لديهم نخيل في أراضيهم الزراعية، ويحصل طالع النخل على مبلغ من 15 إلى 25 جنيها عن كل طلعة بحسب نوع العمل وارتفاع النخلة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى