حوادث

بدافع السرقة.. كشف ملابسات العثور على جثة سيدة مسنة بالفيوم

كشفت اليوم إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن الفيوم لغز العثور على جثة سيدة مسنة لضبط المتهمين في ظروف غامضة بمدينة طامية بالفيوم.

تلقى اللواء ثروت المحلاوي مدير أمن الفيوم، إخطارًا من المقدم محمد عبد الحكم رئيس مباحث مركز شرطة طامية بورود إشارة من شرطة النجدة بالعثور الأهالي على جثة سيدة مسنة  .

وعلى الفور، انتقلت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة طامية، وتبين من التحريات الأولية والمعاينة أن الجثة لـسيدة مسنة تدعي “خضرة محمود أحمد الصواف” مقيمة الجبل مدينة طامية تبيع منتجات ألبان (تاجرة زبدة) بها آثار إصابات بالجسم.

وأوضحت تحريات المباحث أن المتهمين جيران الضحية، والتي قتلوها بدافع السرقة وخوفا من كشف جريمتهم فقرروا التخلص منها وبيع جزء من الذهب بمحل بيع مشغولات ذهبية.

ونقلت سيارة مرفق الإسعاف الضحية إلى مشرحة مستشفى طامية بعد معاينة رئيس النيابة للجثة في مكان الواقعة.

وتحرر محضر بالواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة والعرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيق، وقررت النيابة العامة استدعاء طبيب الطب الشرعي لمعرفة أسباب الوفاة وفترة وفاته وعمل تقرير تفصيلي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى