العرب والعالم

الرئيس التونسي مستعرضًا صور عنف بالبرلمان: يطالبون بعودة هذه الأوضاع.. ألا يعقلون؟

استعرض الرئيس التونسي قيس سعيد، صورًا من أعمال العنف العديدة والاشتباكات التي شهدها مجلس النواب المجمد بقرار منه قبل نحو شهرين، وعلق قائلا: يطالبون بعودة هذه الأوضاع.. يبدو أن ذاكرتهم قصيرة.

وألقى سعيد، كلمة اليوم الاثنين، بعد أداء الحكومة التونسية الجديدة برئاسة نجلاء بودن اليمين الدستورية، وأمسك صورًا تظهر أعمال العنف والدماء والاشتباكات التي شهدها البرلمان، وعلق قائلا: أمس يطالبون بعودة هذه الأوضاع إلى مجلس نواب الشعب، يبدو أن ذاكرتهم قصيرة وأطماعهم كثيرة، ألا يتذكرون؟، ألا يعقلون؟، ألا يفقهون؟.

ووصف الرئيس التونسي، مطالبة بعض الأطراف الذي قال إنه يترفع عن ذكر اسمها بالتدخل الأجنبي والضغط على الدولة لتغيير قرارها الوطني، هي فضيحة لن ينساها التاريخ، مشيرا بذلك إلى المنصف المرزوقي، رئيس الجمهورية التونسي السابق، والذي طالب بتدخل فرنسا.

ولفت إلى زيارة عدد من التونسيين لبعض العواصم، ومطالبتهم بعدم عقد القمة الفرنكوفونية بجزيرة جربة، قائلًا: إن ما فعلوه بهدف إفساد العلاقة مع فرنسا على وجه الخصوص، متابعا: أنا من اقترحت الجزيرة لعقد القمة، وكان العمل شاقا لتوفير كل ظروف النجاح، في حين أنهم قالوا إن تونس غير مستقرة’.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى