حوادث

رجع بدري وضبطنى مع عشيقي.. اعترافات خطيره للمتهمة بمحاولة قتل زوجها بـ 14 طعنة

” انا مكنش قصدي أقتله .. أنا خفت من الفضيحة والجيران فضربته بالسكين” بهذه الكلمات بدأت المتهمة بالشروع فى قتل زوجها بمساعدة عشيقها فى القليوبية حديثها.

وقالت المتهمة إنها فوجئت بعودة زوجها من العمل قبل ميعاد عودته المعتاد وكان معها عشيقها بحجرة نومها وأنها حاولت إخفائه خلف باب حجرة النوم إلا أن زوجها شعر بوجوده فصاح بصوت عالى للاستعانة بالجيران.

كبلنا زوجي وطعناه بالسكين

وتابعت أنها قامت بمعاونة عشيقها تكبيله وطعنه بسكين المطبخ خشية افتضاح أمرهما إلا أن الجيران تجمعوا على صياحه وتم ضبطهما بعد أن قام الجيران باستدعاء الشرطة.

من ناحية أخرى قررت نيابة الخانكة بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيق، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة وظروفها وإرسال أداة الجريمة للمعمل الجنائى.

وتلقى اللواء محسن شعبان مدير أمن القليوبية إخطاراً من العميد شريف الدخاخني مأمور مركز شرطة الخانكة بورود إشارة من مستشفى الدمرداش بوصول شخص مصاب بـ 14 طعنة متفرقة بأنحاء الجسد.

انتقل اللواء محمد عناني مدير المباحث الجنائية بالقليوبية حيث تبين أن وراء ارتكاب الواقعة زوجة المجني عليه بالاتفاق مع عشيقها.

تفاصيل جريمة العشاق

وكشفت التحريات أنه بعد عودة المجني عليه من عمله وجد زوجته بصحبة عشيقها داخل غرفة نومه فحاول الصياح والاستعانة بالجيران يكشف أمرهما، إلا أن المتهمين قاما بتكبيله وشل حركته وسددوا إليه 14 طعنة نافذة في أنحاء جسده وتم ضبط المتهمين والتحفظ على أداة الجريمة وأحيل المتهمان للنيابة العامة التى تولت التحقيق.

أمرت نيابة القليوبية بحبس تشكيل عصابى يضم عاطلين تخصصا فى تزوير الأختام والمحررات والمستندات الحكومية 4 ايام على ذمة التحقيق، كما أمرت النيابة بالتحفظ على المضبوطات المضبوطة بحوزة المتهمين وفحصها وطلب تحريات المباحث حول الواقعة.

واعترف المتهمان خلال التحقيقات التى أجريت معهما بترويج بطاقات تحقيق الشخصية والمحررات المنسوب صدورها للعديد من الجهات الحكومية المختلفة المزورة لراغبى شرائها مقابل مبالغ مالية يتم الاتفاق عليها.

وتابع المتهمان قيامهم بتزوير العديد من الأختام والمحررات الرسمية المختلفة واتخاذهم مسكنهم وكرا لترويجها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى