تحقيقات وتقارير

شعبة المخابز: رفع سعر الرغيف قرار تأخر 30 سنة

وصف عطية حماد، رئيس شعبة المخابز بغرفة القاهرة التجارية، قرار الرئيس عبدالفتاح السيسي، بزيادة سعر رغيف الخبز، بأنه «قرار جريء قوي تأخر 30 سنة، وكان مفروض يتم من زمان أوي، لأننا بنشتغل بعملة مش موجودة، فازاي هنشتغل بيها»، معربًا عن تحيته للرئيس على هذا القرار، مشددًا: «كنت أتمنى بدل ما يتحرك سعر الرغيف، يتحرر الرغيف كله، واللي عمله الرئيس انتفاضة زيها زي 2011 بالظبط».

وأضاف «حماد»، في مداخلة هاتفية مع برنامج «الحياة اليوم»، المذاع على قناة «الحياة» الفضائية، وتقدمه الإعلامية لبنى عسل، الثلاثاء: «طالما يتم التعامل بعملة (الشلن) فهذا يعتبر إهدار للمال العام، وعند تحديد الأمور كما يرغب الرئيس، فإن هذا سيقلل من إهدار المال العام، ومنظومة الخبز بدأت دون دراسة وافية، ولا يوجد قاعدة بيانات سليمة للمواطنين الحاملين للبطاقات التموينية، إضافة إلى موضوع نقاط الخبز التي تتسبب في إهدار المال العام»، مشيدًا بأداء وزير التموين، في تقليل إهدار المال العام.

وتابع رئيس شعبة المخابز بغرفة القاهرة التجارية، أن دعم رغيف الخبز، وسيلة لإهدار المال العام، والرئيس لا يبحث عن الكرسي، لكن على مصلحة المواطن، ومن خلال منظومة الخبز، فإن هناك رغيف خبز جيد ويؤكل، ولا يوجد أي طوابير، رغم وجود بعض الأخطاء التي يجب تداركها والوقوف أمامها بصراحة ووضوح.

وقال الرئيس عبدالفتاح السيسي، «جه الوقت إن رغيف العيش أبو 5 صاغ يزيد ثمنه.. أنا اللي هشيلها قدام ناسي وبلدي، مش معقولة أدي 20 رغيفًا بثمن سيجارة».

وتابع رئيس الجمهورية، في كلمته خلال حفل افتتاحه المدينة الصناعية الغذائية «سايلو فودز» بمدينة السادات بمحافظة المنوفية وعدد من المشروعات الأخرى بمدن الدلتا: «بقولها على الهواء قدام كل المصريين، الكلام ده لازم يتوقف، وسنعيد تنظيم هذا الأمر، ومش بقول نغليه أوي زي ما بيكلفنا 65 قرشًا».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى