تعليم

شكاوى من ضيق الوقت فى امتحان اللغة العربية للشعبة الأدبية بالفيوم

اشتكى العديد من طلاب الشعبة الأدبية في الثانوية العامة بالفيوم من طول أسئلة الامتحان وضيق الوقت خاصة القطعة التى كانت تحتاج إلى مزيد من الوقت والتركيز حيث جاءت القطعة عبارة عن صفحة ونصف، وهو ما يحتاج إلى تركيز ومزيد من الوقت، كما اشتكى بعض الطلاب من التوتر الذى تعرضوا له من قبل بعض الملاحظين بمطالبتهم بسرعة إنهاء الحل قبل انتهاء الوقت وطالب الطلاب بأن يتم توفير الجو المناسب لهم حتى يتمكنوا من الحل بدون توتر . 

كما شهدت بعض اللجان خروج الطالبات فى حالة بكاء من طول أسئلة الامتحان على الرغم من تأكيدات البعض أن الامتحان فى مجمله سهل ولكنه يحتاج إلى مزيد من الوقت للانتهاء منه وحله. 

وقال الطالب أحمد محمد إن الامتحان جاء فى مستوى الطالب المتوسط وهناك جزئيات تحتاج إلى مزيد من الوقت لفهمها حتى نتمكن من اختيار الإجابة الصحيحة لها، مشيرا إلى أن معظم الطلاب كانت شكوتهم عبارة عن ضيق الوقت فقط . 

من جهتها، قالت الطالبة هدى عبد الرحمن”إن الامتحان به أسئلة تعجيزية والقطعة عبارة عن صفحة ونصف تحتاج إلى مزيد من الوقت لفهمها والإجابة عليها وهو ما شكل لدينا نوعا من التوتر الكبير خشية ضياع الوقت وهو ما حدث بالفعل حيث فوجىء معظم الطلاب بأن لديهم ما يقرب من 20 سؤالا لم يتم حله ولم يتبق من الوقت سوى نصف ساعة فقط وهو ما أوجد لدينا حالة كبيرة من التوتر افقدتنا التركيز بكل أسف وقام البعض منا باختيار الإجابات بشكل متسرع خشية ضياع الوقت الذى داهمنا جميعا . 

وطالب معظم الطلاب بالفيوم من وزير التربية والتعليم مراعاة ما حدث من ضيق فى الوقت وطول أسئلة الامتحان أثناء التصحيح رأفة ورحمة بهم خاصة وأن النظام جديد وما قاموا بدراسته لم يأت معظمه فى أسئلة الامتحان حسب تأكيدهم.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى