حوادث

فرقتهما الخلافات وجمعتهما سيارة الإسعاف.. قصة سقوط رجل وزوجته من الدور الخامس

شهدت منطقة الطالبية بمحافظة الجيزة، اليوم الجمعة، نشوب مشادة كلامية بين ربة منزل وزوجها بسبب خلافات زوجية بعد مرور 15 سنة على زواجهما، فقررت الزوجة الانتحار لتترك له الحياة، خرجت من باب الشقة لتقف على حافة “كوبستة” السلم بالطابق الخامس وتلقي بنفسها من “بير السلم” ليرتطم جسدها عدة مرات بالسلالم والجدران حتى سقطت على الأرض مفارقة للحياة.

سقوط ربة منزل فى بير سلم

وعندما خرجت طفلتها من الشقة لمحاولة إرضاء والدتها فوجئت بها ملقاة فى بير السلم فصرخت بأعلى صوتها لتستنجد بوالدها، وعندما سمع الأب صراخ أبنته خرج مسرعا من شقته لمعرفة ما حدث بها، وعندما خرج تفاجئ بزوجته ملقاة فى بير السلم.

الزوج يحاول إنقاذ زوجته

وهرع الزوج مسرعا من الطابق الخامس لمحاولة إنقاذها إلا أن قدمه انزلقت فسقط متدحرجا من الطابق الخامس حتى الرابع لترتطم رأسه بدرجات السلم ويفقد الوعي بعد إصابته بنزيف داخلي.

فأستغاثت الطفلة بالجيران لإنقاذ والديها، وقاموا بإبلاغ النجدة وحضرت الشرطة وسيارات الإسعاف، وتم نقل الزوجين إلى المستشفى ليتبين مفارقة الزوجة للحياة نتيجة إصاباتها ودخول الزوج في غيبوبة، وتم إيداعه غرفة الرعاية المركزة لتلقي العلاج اللازم.

الطالبية

تلقى اللواء محمد عبد التواب ميدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة إخطارا من الرائد إسلام السيد رئيس مباحث قسم شرطة الطالبية يفيد بتلقيه بلاغا من الأهالى بمصرع ربة منزل فى بير سلم وإصابة زوجها بدائرة القسم، وعلى الفور انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة.

وبالفحص تبين العثور على جثة ربة منزل ملقاة داخل بير سلم إثر إصابتها بكسور وكدمات متفرقة بجسدها، إثر سقوطها من الطابق الخامس، كما عثر على زوجها “م.ص” موظف بحي شمال الجيزة مفصول فاقد الوعى بالطابق الرابع على درجات السلم، تم نقل الزوج إلى المستشفى وتم إيداعه غرفة الرعاية المركزة لتلقي العلاج اللازم، وتم نقل الزوجة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

انتحار سيدة بالطالبية

وكشفت تحريات المباحث أن الزوجة أقدمت على الانتحار لمرورها بحالة نفسية سيئة بعد نشوب مشاجرة بينهما وبين زوجها المصاب بسبب خلافات الزوجية.

عقار الطالبية

وأشارت التحريات، إلى أن الزوجة عقب شجار مع زوجها خرجت من باب الشقة لتقف على حافة “كوبستة” السلم وتلقي بنفسها من “بير السلم” ليرتطم جسدها عدة مرات بالسلالم والجدران، وما أن شاهدتها ابنتها البالغة من العمر 12 عاما تعالت صرخاتها فخرج الزوج مسرعا لاستطلاع الأمر و فوجئ بزوجته أسفل السلم غارقة في دمائها فنزل مهرولا لإنقاذها إلا أن قدمه انزلقت فسقط متدحرجا من الطابق الخامس حتى الرابع لترتطم رأسه بدرجات السلم ويفقد الوعي بعد إصابته بنزيف داخلي.

واستغاثت الابنة بالجيران الذين أبلغوا النجدة وحضرت الشرطة وسيارات الإسعاف ونقل الزوجين إلى المستشفى ليتبين مفارقة الزوجة للحياة نتيجة إصابتها ودخول الزوج في غيبوبة وتم إيداعه غرفة الرعاية المركزة لتلقي العلاج اللازم.

وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى