حوادث

بعد يعقوب…المحكمة تستدعى الشيخ محمد حسان للشهادة فى قضية “داعش امبابة”

جلستان قضائيتان تخلف عن حضورهما الشيخ محمد حسان، حيث تمّ إصدار أمر ضبط وإحضار له في الأولى، وتغريمه ألف جنيه في الثانية، لكن خرج شقيقه «محمود» مفسرًا سبب ذلك، بأنَّ أخيه كان يمر بوعكة صحية أجرى خلالها جراحة كبيرة في جسده، وأنَّ الأطباء المعالجين له أشاور إليه بالمكوث فترة 6 أشهر على الأقل للتعافي، لكن ماذا سيكون موقفه القانوني حال تغيبه للمرة الثالثة عن جلسة الشهادة في للشهادة في القضية رقم 271 لسنة 2021 جنايات أمن الدولة طوارئ قسم إمبابة والمقيدة برقم 370 جنايات أمن دولة عليا، والمعروفة إعلاميًا بـ«خلية داعش إمبابة»،خاصة أنَّ شقيقه صرح بأنَّه سيكون تعافى مع موعد الجلسة الثالثة.

حماية من المحكمة لـ محمد حسان

تعليقًا على ذلك، قال المحامي ياسر سيد أحمد، إنَّه في حالة تغيب الشيخ محمد حسان عن الحضور للشهادة في الجلسة الثالثة في قضية «داعش إمبابة»، ستصدر المحكمة أمرًا بضبطه وإحضاره، وسيتمّ القبض عليه رغمًا عنه للحضور أمام محكمة الجنايات كشاهد، فضلًا عن أنَّ الشاهد له حماية من المحكمة وملزمة بحمايته لأنه يكون في معيتها، وذلك طبقًا لتعديل مواد 564، 565، 566، 567، 568، لقانون الإجراءات الجنائية لحماية الشهود.

قيادة جماعة إرهابية للإخلال بالنظام العام.. تهمة يواجهها 12 متهما

أما فيما يخص خلية «داعش إمبابة» فإنَّ النيابة أسندت لـ12 متهمًا فيها تولي قيادة جماعة إرهابية الغرض منها الدعوة إلى الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع ومصالحه وأمنه للخطر، وتعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحريات والحقوق العامة والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي والأمن القومي.

الاعتداء على القضاة وأفراد القوات المسلحة والشرطة

وأكّدت النيابة العامة، أنَّ المتهم الأول تولى تأسيس وإدارة خلية بالجماعة المسماة «داعش» التي تدعو لتكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على القضاة وافراد القوات المسلحة والشرطة ومنشأتهم، واستباحة دماء المسيحيين واستحلال أموالهم وممتلكاتهم ودور عبادتهم، واستهداف المنشآت العامة، وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها هذه الجماعة لتحقيق وتنفيذ أغراضها الإجرامية على النحو المبين بالتحقيقات.

وأسندت النيابة للمتهمين تهم الانضمام لجماعة إرهابية مع علمهم بأغراضها، وارتكاب جريمة من جرائم تمويل الإرهاب وكان التمويل الجماعة إرهابية، بأن حازوا وأمدوا ووفروا للجماعة أموالًا ومفرقعات ومعلومات، بقصد استخدامها في ارتكاب جرائم إرهابية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى