حوادث

البلاغات تنهال ضد الشيخ محمد حسين يعقوب واخرها…خفير يقدم بلاغًا : ليا عنده 100 ألف جنيه ومش عايز يدفع

منذ ظهور الشيخ محمد حسين يعقوب، القطب السلفي الشهير، للشهادة في قضية «داعش إمبابة» والبلاغات تلاحق الرجل، وأبرزها الخطابة بدون تصريح والتربح منها، والزواج من 20 فتاة عذراء، وكان آخرها من مصطفى نعمت الله، خفير، الذي تقدم ببلاغ ضد «يعقوب» ونجله، ومدير أعماله، لعدم سدادهم مستحقاته المالية، نظير العمل بإحدي مزارع الفاكهة التي يمتلكها «الشيخ»، بمنطقة جبل الخطاطبة التابعة لمركز السادات بمحافظة المنوفية.

100 ألف جنيه حق خفير

وقال الخفير، في بلاغه الذي حمل رقم 5 أحوال لسنة 2021، بنقطة شرطة الخطاطبة التابعة لمركز السادات بالمنوفية، إنه اتفق مع الداعية محمد حسين يعقوب على رعاية مزرعة العنب التي يمتلكها الشيخ بجبل الخطاطبة، إلا أنه امتنع منذ فترة على صرف مستحقاته، حيث بلغت إجمالي المستحقات 100 ألف جنيه، نظير أعمال سمسرة ورعاية لمحصول العنب، وأن «يعقوب» طالبه برعاية مزرعة العنب وحراستها، وحال مطالبته بمستحقاته المالية مقابل العمل لمدة سنة، فوجئ بمماطلة الشيخ ونجله ومدير أعمالهما، وقاموا بطرده بعد الانتهاء من جمع المحصول وبيعه إلى التجار، وأحيل البلاغ إلى النيابة العامة للتحقيق فيه.

بلاغ أمام نيابة أمن الدولة

كان المحامي سمير صبري قد تقدم ببلاغ لنيابة أمن الدولة، يتهم فيه الشيخ محمد حسين يعقوب بارتقاء المنبر دون ترخيص وتقديم نفسه بصفة داعية، على خلاف مؤهله الدراسي، الذي لا يتيح له حمل هذه الصفة.

وقال المحامي في بلاغه: «شهادة المدعو محمد حسين يعقوب الذي يصف نفسه كذبا واحتيالا بأنه داعية ومن كبار الفقهاء، أثبت بالقطع أمام المحكمة عند سماع شهادته، في قضية محاكمة 12 متهما بتنظيم داعش الإرهابى في القضية رقم 271 لسنة 2021 جنايات أمن الدولة طوارئ بقسم إمبابة، بأن مؤهله دبلوم معلمين، أي أن شهادته العلمية تجيز له أن يعمل مدرسًا، أي أنه، وفقا للقانون، غير مرخص له بارتقاء المنابر، ولا أن يقدم نفسه بأنه من علماء الدين، كما أنه وفقًا للتقاليد الراسخة غير مقبول منه أن يحمل لقب (شيخ)، ولا أن يقرن هذا بزي جرى الاتفاق على أنه خاص برجال الدين! مع الأخذ في الاعتبار أن مؤيدي المدعو يعقوب يعتبرون هذه المآخذ مجرد شكليات، ولكنهم يتمسكون بها بشدة فى هجومهم الضاري ضد من يجتهد ويتوصل إلى ما لا يوافقون عليه».

وكانت محكمة جنايات القاهرة قررت ضبط وإحضار الشيخ محمد حسين يعقوب للشهادة في قضية داعش إمبابة بسبب ورود اعتراف على لسان المتهمين بأنهم استندوا إلى أحاديثه في تنفيذ جرائمهم، بالإضافة إلى أحاديث الشيخين أبو إسحاق الحويني ومحمد حسان.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى