توك شو

وزير الأوقاف: أغلقنا مسجدا اليوم بالفيوم لعدم التزام المُصلين بإجراءات الوقاية

أكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أن هناك مواطنين كانوا يتسألون عن أخذ حقنة لقاح كورونا في نهار رمضان، مشيرا إلى أن هذا الأمر لا يوجد فيه أي حرج، وليست حقنة كورونا فقط، وإنما أي حقنة علاجية أخرى، ولو أراد المريض أن يفطر ليحصل على دواء من خلال الفم، يجوز وعليه قضاؤه، طالما الهدف العلاج والتداوي لأن الدين يسر وليس عسر”.

وأضاف، خلال مداخلة مع الإعلامي عمرو أديب، ببرنامج “الحكاية” الذي يذاع على قناة MBC مصر: “بدأنا منذ يومين لتكثيف حملات تعقيم المساجد وأعلننا بوضوح شديد عن الإجراءات الوقائية المتمثلة في غلق دورات المياه والأضرحة وعلامات التباعد والالتزام بالكمامة، والجديد أننا نتعامل بمنتهى الحزم، وأغلقنا مسجدا أمس في محافظة الفيوم، لأن الناس لم تلتزم بارتداء الكمامة وإحضار المُصلى، والمشرف لن يتشاجر مع الناس، وبالتالي يتم غلق المسجد، لإن الالتزام ضرورى”.

وقال: “أتوجه للشكر لفضيلة الإمام الأكبر، لأنه دعا أن تكون صلاة التراويح في غضون نصف ساعة، وإذا أراد الشخص أن يتهجد ويتعبد فعليه أن يفعل ذلك في منزله، ومن أراد القيام في منزله فهذا هو الإخلاص الحقيقي، لأن الأصل في النوافل أن تُصلى في البيت، خاصة أصحاب الأمراض والأعذار، بالإضافة إلى روح التكافل والتراحم”.
وتابع: “ليس معنى أنك لم تقم مائدة رحمن أنك لن تحصل على ثواب إفطار صائم، يمكن من يرغب في ذلك أن يوزع شنط مستلزمات أو تجهيز أطعمة أو غيره، وبالنسبة لمنع اصطحاب الأطفال للمسجد، فنقول إن الأطفال الرضع ومن يرغب والده في إجلاسه في المسجد، فإنه لن يسمح بدخول أطفال على الإطلاق حفاظا عليهم وعلى عائلاتهم”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى