تعليم

زويل الفيوم.. أحمد أول مصرى يصل لنهائيات مسابقة ستيفن هوكينج

قال أحمد دياب، إن مشروعه واختراعه عبارة عن خلايا بديلة ومتطورة عن الخلايا الشمسية، سنة 2016 اعترفت به شركة First Sollar أنها أحدث خلية لإنتاج الشحنات الكهربائية بطريقة أفضل وأنقى من الخلايا الشمسية، مستخدم في تصنيعها طريقة النانو بارتيكال، تعتبر مكوناتها الأساسية من مادة عضوية زى الكلورفيل ويتم استخلاص منه العنصر المركز وآثارته ببعض الطاقة بالإضافة لوجود عناصر مشتركة في تصنيع الخلية بشرط تهيئته للوصول لمكعب يمكنه امتصاص نسب كبيرة من اللأشعة الضوئية والأشعة تحت الحمراء، وإنتاج أضعاف الشحنات الكهربائية مقارنة بالخلايا الشمسية، وتم تصنيع خليتين حتى الآن، ويتم تجهيز وحدة سيتم تصنيفها أنها أول وحدة فالشرق الأوسط متصنعة بخلايا المغنسيوم الحرارية والتى ستكون لأول مرة صناعة مصرية.
وأضاف أحمد دياب أنه يعد المصرى والعربى الذى وصل التصفيات النهائية لثالث أكبر جائزة علمية فى العالم ستيفن هوكينج، مشيرا إلى أنه تم إبلاغ من الجهة المسئولة عن المسابقة أننى أصبحت ضمن الـ3 المؤهلين للفوز بالجائزة، أحدهم دكتور بجامعة هامبورغ الألمانية ببحثه عن إمكانية احتفاظ الذرة للطاقة لفترة طويلة، والآخر باحث بالعلوم الفيزيائية من البرازيل”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى