رياضة

طبيب منتخب الشباب: ربيع ياسين المسئول عما حدث في تونس

علق الدكتور وليد منظور طبيب منتخب الشباب ، على تقرير تقصي الحقائق الذي أعلنه اتحاد الكرة اليوم بشأن أزمة الفراعنة خلال المشاركة ببطولة شمال افريقيا المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية بموريتانيا .
وقال منظور في تصريحات خاصة :  لقد قدمت استقالتي 3 مرات واخر ها قبل سفر البعثة  بخمسة أيام بسبب معاملة ربيع ياسين وعدم قدرة أي شخص في الجهاز الفني أو الطبي والإداري على الحديث مع اللاعبين .
وكشف منظور  اسباب التي دفعته لتقديم استقالته قائلا” أنه قام بعمل محاضرات على التباعد والكمامات وعدم التجمع وعدم استخدام أدوات الاخرين  واستمرت المحاضرة ساعة إلا ربع” .
وتابع: ربيع ياسين كان يعقد جلسات مع اللاعبين من  الساعة 6 الصبح إلى  12 مساء في غرفة واحدة وهى للمحاضرات والصلاة والتجمعات ، وكانوا يخرجون فقط للاستشفاء أو للطعام .
واستنكر منظور التقرير الذي  أدانه اتحاد الكرة اليوم  قائلا :” لا أعلم السبب  ادانتى فكنت أحرص على تطبيق الإجراءات الإحترازية خلال تواجد البعثة في تونس وتسلمنا  ماسكات وجل من اتحاد شمال أفريقيا وتم توزيعها على اللاعبين وجميع أفراد البعثة، وتم تعقيم الفندق مرتين والأتوبيس الخاص باللاعبين والجهاز الفني للمنتخب الشباب” .
وأكمل : قمت  بمحاضرات في غسيل القدم وكيفية تقليم الأظافر ، ولكن لا أحد يستطيع نصح اللاعبين لأن ربيع ياسين كان  مسيطرا على كل شئ .
وواصل: أنه اشتبك مع ربيع ياسين بسبب اصراره على اقامة الصلاة في غرفة واحدة دون الالتزام بالتباعد الإجتماعي، فقال للاعبين والجهاز الفني بصوت مرتفع: “انا الدكتور وأنا المسئول “.
وأشار إلى انه تم منع اللاعبين من أكل النشويات والفواكة لأن عنده مرض السكري وتم منعه من قائمة طعام البعثة اجباري ، بالإضافة الى رفضه أكل العيش للاعبين لدرجة انهم اشتكوا من الجوع ، وهو ما اثر على اللاعبين وأدى إلى هبوط معظمهم.
وأضاف : أنه طلب تحليل للكشف عن فيروس كورونا  يوم 10 ديسمبر ليرد اتحاد الكرة : “مش معانا فلوس ، كما طلبت  شيف  خاص بالفريق واتوبيس للاعبين وآخر للجهاز الفني وأفراد البعثة وكان الرد “مش معانا أي فلوس”.
يذكر أن تقرير لجنة تقصي الحقائق بشأن مشاركة منتخب الشباب في بطولة شمال افريقيا المؤهلة للنهائيات الإفريقية حدد بالتفصيل أوجه القصور في الإجراءات الاحترازية الصحية من خلال وجود قصور في تنفيذ الإجراءات الاحترازية بسبب عدم اهتمام الجهاز الطبي بإلزام جميع اللاعبين بالتنفيذ وفقا للبروتوكول أو التتبع للحالات التي خالطت المدير الإدارية وإداري الفريق الذين ثبت إيجابية مسحاتهم قبل السفر.
وكان قد صدر قرار اللجنة الثلاثية باتحاد الكرة برئاسة المهندس أحمد مجاهد بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق فيما أسفرت عنه مشاركة منتخب الشباب ببطولة شمال افريقيا المؤهلة للبطولة الإفريقية وقد تشكلت اللجنة من المستشار حسين حلمي المستشار القانوني والدكتور محمد سلطان رئيس اللجنة الطبية والدكتور علاء عبد العزيز مدير إدارة المنتخبات والدكتور مصطفى عزام مقررا للجنة .
وقامت اللجنة للوصول إلى الحقائق بطلب تقارير من الدكتور جمال محمد علي رئيس البعثة والكابتن ربيع ياسين المدير الفني للمنتخب والكابتن عادل محفوظ إداري المنتخب ووليد ماهر المنسق الإعلامي.
وقام المستشار القانوني حسين حليم بإجراء التحقيق اللازم للتوصل إلى حقيقة الملابسات التي أحاطت البعثة وتم استدعاء كلا من الدكتور وليد منظور طبيب البعثة.
كما تم طلب تقارير من أعضاء اللجنة لتقييم التقارير المقدمة ومقارنتها بالوضع الأمثل في ضوء القرارات واللوائح الخاصة بسفر البعثات وكذلك القواعد الإجراءات الاحترازية الواجب اتباعها وتم إعداد تقارير من الدكتور محمد سلطان رئيس اللجنة الطبية والدكتور محمد أبو العلا طبيب المنتخب الأول والدكتور علاء عبد العزيز مدير إدارة المنتخبات والدكتور محمود سعد المدير الفني للمنتخب وأحمد محب المدير المالي للاتحاد.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى