الأسرة والطفل

الكحول والكلور خطر.. هاني الناظر: النظافة بالصابون وقاية وأمان من كورونا

دائما يشدد الأطباء على أن النظافة بشكل صحيح هي مفتاح الوقاية من عدد كبير من الأمراض بل وتستطيع حماية الانسان من الإصابة بأخطر الفيروسات المميتة مثل كوفيد – 19 أو ما يعرف بـ فيروس كورونا المستجد.
 
وفي الأيام الماضية عادت إصابات كورونا في الارتفاع من جديد ويتخوف الأطباء والعلماء من زياد الخطر خلال الأيام القادمة بسبب انخفاض درجات الحرارة وقدوم فصل الشتاء .
وفي هذا الإطار شدد الدكتور هاني الناظر، رئيس المركز القومي للبحوث الأسبق ، على أهمية النظافة الشخصية التى سبق وأن طالب الجميع الالتزام بها للتمكن من الوقاية من الأمراض بصفة عامة وفيروس كورونا المستجد بشكل خاص.
وقال ” الناظر” خلال صفحته على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك” : ” أذكر الجميع بأهمية غسيل اليدين والوجه بالماء والصابون العادي الذي لا يحتوي علي أي مطهرات أنه كافِ تماما لتطهير أى شخص وأى منزل والحماية من فيروس كورونا ولا داعي لاستخدام الكحول والكلور طالما لا يوجد مرضي بالمنزل ” .
أضاف  أن الباحثين والأطباء قد وجدوا اثارًا ضارة عديدة للكحول والكلور علي الجلد تتباين من حالة لأخري بين الاتهابات والحروق الموضعية والجفاف الشديد وتشققات ، واحيانا حساسية موضعية تصل لحد الاكزيما المؤلمة، هذا بالإضافة إلي ان استنشاق الكلور يمثل خطورة علي الرئتين.
واختتم” الناظر” قائلا ” النظافة من الإيمان وكمان وقاية وأمان  “

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى