برلمان ونواب

قراءة فى مشهد الانتخابات البرلمانية القادمة …وطريقة اختيار القوائم لمرشحيهم

اقتربت الانتخابات البرلمانية والتى ستتم نهاية العام الجارى رغم كل الظروف السيئة التى سببتها جائحة فيروس كورونا والذى لانعلم متى سيختفى ولكن لابد للحياة وأن تستمر

وعن نظام القوائم كيف سيتم اختيار المرشحين؟ وهل ستكون العائلات هى كلمة السر كما فى الماضى ؟ام ستحكم عملية الاختيار للمرشحين عناصر جديدة اولها الشعبية والاداء وحب الناس ؟وكيف سيتخلص من سيختار من نواب اصبحوا يمثلوا عبئا علىيهم وعلى الشارع لان نتيجة ادائهم صفر ؟وهل هؤلاء النواب الموجودين حاليا سيرحلون فى هدوء ويلتزمون بالقرارات ام اننا نرى تحولهم لقوائم اخرى او للنظام الفردى؟ وهل سيكون للنواب السابقين دورا فى الانتخابات الحالية وسيكونون مرشحون على القائمة المكتسحة نظرا لحاجة ومطالبة الشارع لهم ؟ وهل سيكون المجلس القادم دون معارضة نهائيا ؟هل ستقوم الاحزاب بعمل انتخابات داخلية لاختيار من سيمثلهم فى القوائم ؟ هل الفردى سيكون له الغلبة فى وقوف الشارع بجوارهم كما حدث فى انتخابات سابقة؟ام المال السياسى سيكون الفيصل فى الاختيار كما كان فى الماضى؟

نريدها انتخابات حقيقية تأت بنواب سواء من الاغنياء او الفقراء المهم الاداء واتقاء الله عزوجل فى عملهم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى