تعليم

أستاذ أنف وأذن بجامعة الفيوم: من الصعب التفريق بين البرد وكورونا.. والشم والتذوق يعودان بعد التعافى

قال الدكتور تامر فوزى، أستاذ الأنف والأذن والحنجرة بجامعة الفيوم، إنه جرت العادة مع أدوار البرد وأمراض الجهاز التنفسى يكون هناك فقدان لحاسة الشم والتذوق ومع فيروس كورونا نراه بشكل كبير جدا، والأبحاث تقول إن 30% من المصابين بكورونا كان لديهم ضعف في حاسة الشم والتذوق وثلثى المرضى في ألمانيا.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج المواجهة المذاع على قناة إكسترا نيوز وتقدمه الإعلامية نانسى نور: أعتقد أنه بعد أسابيع قليلة من التعافى من كورونا ستعود الحواس بصورة طبيعية، والمشكلة الأساسية حاليا أن كل من يأتيه برد أو كحة يشك أنه مصاب بكورونا وهذه مشكلة تسببت في قلق كبير، وما يفرق الاثنان عن بعضهما الكحة كعرض وحيد أو أعراض تكسير العظام والتفريق بينهما صعب جدا.

وتابع: من يعانون من أمراض الرئة يكونون عرضة أكبر للخطر حال إصابتهم بكورونا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى