حوادث

تحرير موظف من أبناء عمومته بعد اختطافه 4 أيام في الفيوم وطلب فدية مليون ونصف

شهدت منطقة قارون التابعة لمركز يوسف الصديق ، بمحافظة الفيوم، واقعة اختطاف موظف بريد علي يد اثنين من أبناء عمومته بمساعدة ثلاثة أخرين من أحدي قري الصعيد، لمدة أربعة أيام وطلب فدية مليون و600 ألف جنيه، لثراء أشقاء المختطف وسفرهم للخارج وامتلاكهم عددًا من المطاعم والمشاريع الخاصة بهم.
بدأت الواقعة عندما قام أهلية المختطف وشركاء أهليته بالمقاولات بأبلاغ الرائد إسلام  سمير رئيس مباحث قسم شرطة ثان أكتوبر خلال الـ48 ساعة الماضية ، يفيدوا بأختطاف موظف بالبريد  يدعي”عبدالله محمد يوسف غانم ” له محلين أقامة أحدهما قرية قارون بمركز يوسف الصديق وبمحافظة الفيوم والأخر بدائرة قسم شرطة أول أكتوبر، حال انتظاره داخل سيارة السائق بدائرة القسم، وأفاد السائق المبلغ بأنه بتاريخ الواقعة تقابل مع المختطف وتوجها للمنطقة المُشار إليها لتحصيل مبلغ مالى “جمعية” ولدى وصولهما قام بتركه داخل السيارة وعقب عودته أكتشف اختفائه والسيارة، وفى وقت لاحق تلقى إتصالا هاتفيا من هاتف محمول طلب خلاله مجهول مبلغ مليون جنيه مقابل إطلاق سراح المختطف، وفى وقت لاحق عُثر على السيارة بأحدى المناطق بدائرة القسم.
وبالتحريات تبين صحة البلاغ بمعرفة الرائد محمد فودة ورئيس المباحث الرائد إسلام سمير ومفتش المباحث المقدم فوزي عامر ، حيث تبين أن وراء أرتكاب الواقعة ثلاثة أشخاص “السائق المُبلغ، وسائق آخر وخفير خصوصى” وهم المتهم الأول “حمادة سيد محمود أحمد غانم “نجل عم المجني عليه ،والمتهم التاني”حسانين محمد حسن جاد الحق “والمتهم الثالث “رجب محمد عبدالسلام مؤمن”  والمتهم الرابع وهارب ويدعي “محمد عبدالكريم محمد خميس ” والنيابة أستخرجت له أمر ضبط وإحضار وجميعهم من  يقيمون قرية قوته التابعة لقارون بمركز يوسف الصديق بالفيوم .
 وعقب تقنين الإجراءات تم إستهدافهم بمأمورية أسفرت عن ضبطهم وأمكن تحرير المختطف من مكان إحتجازه بمحل عمل المتهم الثالث بدائرة قسم شرطة أول أكتوبر، وتبين أنه مصاب بكدمة بالوجه ، وبمواجهتهم بما توصلت إليه التحريات اعترفوا بارتكابهم الواقعة وقرر المتهم الأول أنه نظرًا لارتباطه بصلة قرابة بعائلة المجنى عليه وعلمه بثرائهم فعقد العزم على خطفه ومساومتهم على دفع مبلغ الفدية، وفى سبيل تنفيذ مخططه استعان بالمتهمين الثانى والثالث لارتكاب الواقعة.
ووجهت إليهم أصابع الاتهام امام رئيس النيابه احمد حنفي بخطف مواطن وابتزازه ومساومة أهله على مبلغ مليون وستمائة ألف وأحتجاز مواطن دون وجه حق ، حيث ظل المجني عليه مختطف ، و تحرر المحضر رقم 4887 جنح لسنة 2020 قسم ثان اكتوبر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيقات وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد الوزير مدير أمن الجيزة.
وأثبتت تحريات المباحث بأن السيارة رقم س ج ن 1927مصر و التي أرتكب بها المتهم الأول “حمادة “جريمة الخطف مبلغ بسرقتها منذ ١١ شهرا وأعترف بالسرقة ، وقرر أحمد حنفي رئيس النيابة بحبسهم اربعة أيام علي ذمة التحقيقات وبعرضهم علي قاضي التجديد قرر بأستمرار حبسهم 15 يوما علي أن يراعي التجديد لهم في الميعاد .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق