محافظات

محافظ الفيوم يتفقد أعمال قوافل صندوق “تحيا مصر” لتسليم المواد الغذائية واللحوم لأسر العمالة غير المنتظمة

شهد الدكتور أحمد الأنصارى محافظ الفيوم، والدكتور محمد عماد نائب المحافظ، أعمال قافلة صندوق تحيا مصر لتسليم المساعدات الغذائية واللحوم لأسر العمالة غير المنتظمة بالفيوم، وذلك ضمن أنشطة مبادرة “نتشارك هنعدي الأزمة” التي أطلقها الصندوق صباح اليوم لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد، من خلال 3 قوافل لتوزيع المواد الغذائية على أسر العمالة غير المنتظمة بمحافظات الفيوم، وسوهاج، ودمياط.

أشاد محافظ الفيوم بكافة المبادرات التى أطلقتها منظمات المجتمع المدنى والجمعيات الأهلية ورجال الأعمال للتكاتف مع جهود الحكومة في مواجهة أزمة كورونا وعبور هذه الظروف الاستثنائية التى تمر بها البلاد، مثمناً جهود صندوق تحيا مصر فى توفير احتياجات الأسر الأولى بالرعاية والعمالة غير المنتظمة.

وكشف المحافظ، أن قافلة صندوق تحيا مصر لأهالى الفيوم شملت 4 آلاف كرتونة مواد غذائية و5 طن من اللحوم و20 طن من البطاطس، بالإضافة إلى المطهرات والمستلزمات الوقائية، مؤكداً أنه يتم توزيع المساعدات الغذائية وفق ضوابط محددة لضمان وصولها إلى مستحقيها، حيث يتم استلام هذه المساعدات بمعرفة مديرية التضامن الاجتماعى ثم توزيعها بالتنسيق مع جمعية صلاح الدين الأيوبى على العمالة غير المنتظمة بالقرى الأكثر احتياجاً بمختلف مراكز المحافظة من خلال الجمعيات الأهلية، مع مراعاة عدم التزاحم أو التكدس على توزيع المساعدات التى يتم توصيلها إلى منازل المستحقين يداً بيد.

ولفت “الأنصارى” إلى أن الجهود والمبادرات التى أطلقتها الأحزاب السياسية والجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني والمجموعات الشبابية بمختلف ربوع مصر تؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن المعدن المصرى الأصيل يظهر وقت الشدائد، داعياً جميع منظمات المجتمع المدني ورجال الأعمال إلى التكاتف صفاً واحداً وتلبية نداء الواجب الوطنى حتى تستطيع مصر بسواعد أبناءها تجاوز هذه الظروف التى يعانى منها العالم أجمع فى مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وأكد محافظ الفيوم، حرص المحافظة على تطبيق الإجراءات الوقائية التى أعلنتها الحكومة للتصدى لفيروس كورونا والاستمرار فى أعمال التطهير والتعقيم لمختلف المنشآت الحكومية والشوارع والمنازل للحفاظ على سلامة المواطنين.

من جانبه قال المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر، تامر عبد الفتاح، أن الصندوق يعمل كمعاون لأجهزة الدولة فى مواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد، لافتاً إلى أن توصيل المواد الغذائية لأسر العمالة غير المنتظمة يشكل أحد مبادرات محور مواجهة الكوارث والأزمات التي ينفذها الصندوق خلال أزمة فيروس كورونا، وذلك تنسيقاً مع وزارة التضامن الاجتماعي ومنظمات المجتمع المدني لتوحيد الجهود.

وأضاف: أن الصندوق قد قام بتوزيع المواد الغذائية على الصيادين المتواجدين على ضفاف النيل بمنطقة مصر القديمة والوراق، لرعاية أسرهم، بالإضافة الي توزيع المواد الغذائية على عدد من أسر العمالة غير المنتظمة بحي منشأة ناصر لتخفيف أعباء المعيشة عن عاتقهم خلال فترة حظر التجوال، كما تم توزيع عدد من كراتين المواد الغذائية علي العمالة غير المنتظمة بمحافظات الإسكندرية والقليوبية والشرقية.

وأشار عبد الفتاح إلى أن صندوق تحيا مصر منذ بداية أزمة فيروس كورونا المستجد قام بتوفير 1000 مضخة حقن سوائل بالإضافة إلى 200 جهاز تنفس صناعي لدعم القطاع الطبي، ويتم التنسيق حالياً لتدبير 124 جهاز تنفس صناعي إضافية فضلاً عن التواصل مع العديد من رجال الأعمال لرغبتهم في المساهمة في تدبير عدد من الأقنعة الواقية ومستلزمات المستشفيات والمواد المطهرة بشكل عيني، فضلاً عن المتابعة مع وزارة التضامن الاجتماعي لإعمار القرى المنكوبة ورعاية الأسر المتضررة من السيول التي واجهتها البلاد مؤخراً، حيث تم رصد 100 مليون جنيه من الصندوق لدعم هذه الجهود تنفيذا لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

حضر فعاليات قافلة المساعدات الغذائية الأستاذ أشرف سعد مدير إدارة التقييم والمتابعة بصندوق تحيا مصر، والاستاذ حسين رجب مدير مكتب الصندوق بالفيوم، والأستاذة إيمان أحمد زكى وكيل وزارة التضامن الاجتماعى، والأستاذ محسن ربيع رئيس مجلس إدارة جمعية صلاح الدين الأيوبى الخيرية، والمستشار أحمد ماهر عضو مجلس ادارة الجمعية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى