محافظات

محافظ الفيوم يترأس الاجتماع الخامس للجنة التنفيذية المعنية بالتعامل مع أزمة فيروس “كورونا المستجد”

ترأس الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، الاجتماع الخامس للجنة التنفيذية المعنية بالتعامل مع أزمة فيروس كورونا المستجد، الذي عُقد مساء اليوم بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، لبحث آليات مكافحة فيروس كورونا المستجد، ومتابعة أعمال التعقيم، والوقوف على احتياجات المستشفيات من المستلزمات الطبية ووسائل الحماية الشخصية للأطقم الطبية.

أكد محافظ الفيوم خلال الاجتماع على ضرورة اتخاذ الفرق الطبية الإجراءات الوقائية اللازمة فى التعامل مع حالات الاشتباه بفيروس كورونا، مشدداً على المراقبة الدقيقة لإجراءات مكافحة العدوى بالمستشفيات والوحدات الصحية وسيارت الإسعاف، مؤكداً أن الجيش الأبيض هو خط الدفاع الأول فى التصدى للفيروس.

وشدد المحافظ على استمرار متابعة أعمال حماية الفرق الطبية، وتعقيم أماكن العمل بشكل دورى، وتوفير وسائل الحماية الشخصية للأطقم الطبية، مع الالتزام بكافة تعليمات الحماية والإجراءات الوقائية التى أعلنتها وزارة الصحة، مشيراً إلى أنه يجرى دراسة مقترح بتشغيل وحدة pcr بجامعة الفيوم بالتنسيق مع وزارة الصحة.

وكشف محافظ الفيوم أن العمل يجرى على قدم وساق لإعادة تشغيل مستشفى الفيوم العام بكامل طاقتها، حيث يجرى حالياً أعمال تطهير وتعقيم المستشفى بعد توقف العمل ببعض الأقسام.

وأعلن المحافظ أنه سيتم التواصل مع أمين عام الصحة النفسية بوزراة الصحة لتوفير فريق دعم نفسي للأطقم الطبية بمستشفى الفيوم العام وكذلك للأطقم الطبية التى تم عزلها بالمدينة الجامعية، مع استمرار أعمال التعقيم والتطهير مرتين يومياً وتوفير احتياجاتهم من المواد الغذائية، لافتاً إلى ضرورة تنظيم نوبتجيات العمل بين أعضاء الفريق الطبي بالحجر الصحي وإجراء الفحص بشكل دورى للحالات المحتجزة لضمان التدخل الفورى والحفاظ على سلامتهم.

كان محافظ الفيوم قد أصدر خلال شهر مارس الماضي قراراً بتشكيل اللجنة التنفيذية الطبية على مستوى المحافظة، برئاسته، وذلك فى إطار خطة المحافظة الشاملة لحماية المواطنين من أى تداعيات محتملة لفيروس كورونا المستجد وللصالح العام، وتضم اللجنة فى عضويتها كلاً من د. محمد عماد نائب المحافظ، ود. ياسر حتاتة عميد كلية الطب جامعة الفيوم، ود. عصام على حسن أستاذ مساعد الأمراض المتوطنة والكبد، ود. أسماء يونس السيد أستاذ مساعد الصحة العامة والإحصاء الطبى، ود. إيناس ممدوح حفظى أستاذ مساعد الميكروبيولجى ومكافحة العدوى، ود. آمال هاشم وكيل وزارة الصحة بالفيوم، ود. هبه محمد عاطف مدير عام التأمين الصحى بالفيوم، ود. محمد نادى مدير مستشفى التأمين الصحى، ود. محمد أحمد حامد مدرس التخدير والرعاية المركزة، ود. أدهم عبد المعطى مدير فرع هيئة الإسعاف، ود. أحمد محمد محمود وكيل مستشفى حميات الفيوم.

كما تضم اللجنة د. عماد الدين حسن مدير إدارة الرعاية بمديرية الصحة، ود. أحمد سعد اللباد مدير إدارة العلاج الحر بمديرية الصحة، ود. محمد عبد التواب مدير إدارة الأمراض المتوطنة بمديرية الصحة، ود. حسام الدين محمود مدرس التحاليل الطبية، ود. سامر سمير زكرى مدرس الأمراض الباطنة، ود. منى ابراهيم أحمد مدرس الأمراض الصدرية، ود. شريف صبحى مدير الطوارئ بمديرية الصحة، ود. منال أحمد عبد الحليم مدير إدارة الطب الوقائى بمديرية الصحة، ود. محمد أحمد محمود عثمان استشارى التخدير والرعاية المركزة بمديرية الصحة، ود. أحمد رشوان طبيب العناية المركزة بمستشفى الفيوم العام، ود. محمد محمد عبد الفتاح أخصائى بمستشفى حميات الفيوم.

ونص القرار على أن تختص اللجنة بتدريب الفريق الطبى بالمستشفيات الحكومية والجامعية على التعامل مع حالات الاشتباه، ووضع خطة شاملة لآليات مكافحة انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد، وكذا متابعة العمل بالمستشفيات الحكومية والمركزية وتطورات موقف فيروس كورونا المستجد أولاً بأول بكل دقة واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة، كما تختص اللجنة بالتنسيق مع الجهات مقدمة الخدمة حيال متابعة التجهيزات اللازمة لمواجهة الأزمة، ومتابعة البروتوكولات والتعليمات والقرارات الصادرة عن وزارة الصحة والسكان الخاصة بالتعامل مع انتشار الفيروس.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى