اخبار

تعرف على قرارات الحكومة للحد من انتشار كورونا

لا يزال امام الحكومة المصرية فرصة مواتية للحد من انتشار وباء فيروس كورونا حال التزام المواطنين بالمكوث في منازلهم خلال الـ 4 أيام القادمة من الجمعة وحتى الإثنين الموافق شم النسيم باعتبارها إجازات رسمية للقطاع العام والخاص.

وتأمل الحكومة في تخفيف الزحام والتكدس في الشوارع والمواصلات العامة من خلال بقاء العمالة في المنزل، لكن السيناريو الأسوأ من ذلك هو تجاهل المواطنين للأزمة والنزول الى الشوارع احتفالا بـ شم النسيم.
المحافظات تستعد 
تتخذ الأجهزة التنفيذية للدولة ودواوين المحافظات إجراءات احترازية حازمة، خشية نزول المواطنين للشوارع يوم الإثنين القادم، خاصة المحافظات التي بها ظهير ساحلي ومدن ساحلية مثل الإسكندرية ومطروح والاسماعيلية والسويس وبورسعيد وشمال وجنوب سيناء والبحر الاحمر والدقهلية والبحيرة ودمياط.
وفي ضوء ذلك، أكدت الأجهزة التنفيذية للمحافظات على تشديد الخدمات الأمنية على المتنزهات والحدائق العامة لمنع التسلل إليها، بينما بدأت حملات التموين في المرور على محال الأطعمة والأسماك.
غلق مُدن كاملة 
البداية كانت من محافظة الدقهلية التي أعلنت اليوم الأربعاء الغلق الكامل لمدينة جمصة  ومدينة 15 مايو ، ومدينة الشيخ زايد ، والمنصورة الجديدة بجمصة، من اليوم ولمدة 10 أيام، والتى من المحتمل توافد أعداد كبيرة من المواطنين عليها لقضاء إجازة أعياد الربيع وشم النسيم.
ومن جانبه أكد أيمن مختار محافظ  الدقهلية أن ذلك يأتى فى إطار المتابعة المستمرة لتنفيذ قرارات الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء لمواجهة فيروس كورونا على مستوى محافظات مصر، خلال أيام العطلات والإجازات الرسمية وتنفيذا للتوجيهات الصادرة اليوم فى اجتماع مجلس المحافظين بشأن تشديد الإجراءات الاحترازية  خلال أعياد الربيع  لمنع تجمعات المواطنين.
ومن المؤكد أن باقي المحافظات ستتخذ إجراءات مشابهة خلال الفترة القادمة لتقويض حركة المواطنين خلال شم النسيم الإثنين القادم.
تطبيق الحظر الشامل .. مطلب برلماني
من جهة أخرى، تقدم  النائب أحمد الخشب، عضو مجلس النواب،  ببيان عاجل إلى  الدكتور علي عبد العال، رئيس البرلمان، موجه الى الحكومة، بشأن فرض حظر تجوال شامل يوم الاثنين المقبل في احتفالات أعياد شم النسيم.
وقال الخشب في بيانه العاجل، ان  ما حدث خلال اليومين السابقين من ازدحام وعدم الالتزام من جانب البعض ينذر بكارثة قد تحدث نتيجة ارتفاع في عدد الاصابات بفيروس كورونا، حال نزول المواطنين للتنزه والاحتفال بالاعياد.
وأضاف عضو مجلس النواب، ان الأزمة الخطيرة ستكون بالضغط على المنظومة الصحية والتي لن تستوعب عددا كبيرا مفاجئا في الإصابات.
ودعا النائب الخشب، المواطنين الى توخى الحذر، خلال الأيام القادمة، والالتزام بالقرارات والإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى