حوادث

وفاة الطالبة الثالثة ضحية الانتحار الجماعي

توفيت في الساعات الأولى من صباح اليوم الطالبة الثالثة ضحية الانتحار الجماعي، داخل مستشفى الزقازيق الجامعي بعد مرور أكثر من 24 ساعة على وفاة صديقتيها، نتيجة تناولهم حبوب الغلة القاتلة بعد اتفاقهن على الانتحار وتم التحفظ على الجثث بمشرحة المستشفي وجاري تحرير المحضر اللازم.

 تلقى اللواء عاطف مهران مدير أمن الشرقية إخطارا يفيد ورود بلاغا باستقبال مستشفى الزقازيق الجامعي كلا من “بسنت.إ” 14 عاما طالبة بالصف الثاني الإعدادي و”إيمان.م” 15 عاما طالبة بالصف الثالث الإعدادي و”شاهندا م م”، 15 عاما، طالبة بالصف الثالث الإعدادي مقيمات بقرية طوخ القراموص وتوفيت الأولى وبعد عدة ساعات توفيت الثانية فجر أمس، وتوفيت الثالثة اليوم نتيجة تناولهم حبوب الغلال.

فيما تم تشكيل فريق بحث من رجال مباحث مركز أبو كبير وتبين مرورهما بأزمة نفسية سيئة واتفاقهما علي الانتحار.

تم التحفظ على الجثث  بمشرحة مستشفي الزقازيق الجامعي وتحرر عن ذلك المحضر رقم 1726 إداري مركز شرطة أبو كبير وأخطرت النيابة التي تولت التحقيق.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى