اخبار

دار الافتاء … الاحتفال بـ”عيد الحب” ليس حراما

هل الاحتفال بعيد الحب او ما يطلق عليه “الفالنتين داى” حرام ام حلال؟ سؤال يطرحه الكثيرين خشية من ان يمارسوا طقوسا احتفالية قد تخالف فى اصلها الشريعة.

لذا اوضحت دار الافتاء المصرية حكم الدين والشرع فى الاحتفال بعيد الحب من خلال مقطع فيديو بثته عبر موقعها الالكترونى مؤكدة: “لا مانع أبدا فى الشرع أن الناس تتفق على أيام معينة يجعلونها خاصة لبعض المناسبات الاجتماعية، طالما لا تختلف مع الشريعة، مثل يوم تكريم الأم فلا مانع منه، ولا مانع أن نتخذ يوما من الأيام كى يظهر كل شخص للآخر عن مشاعره نحوه وأنه يحبه”.

قال الشيخ احمد ممدوح امين الفتوى بدار الافتاء :”النبى فى حديثه الشريف دعا الإنسان إذا أحب أحدكم أخاه فليقل له إني أحبك فى الله، ومفهوم الحب أوسع من تلك العاطفة بين الرجل والمرأة على وجه الخصوص بل هى مفهوم أعم فمن الممكن فى هذا اليوم أعبر عن حبي لأولادى أو لصديقى أو لأهلى”.

واكد أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية قائلاً: “إن الاحتفال مقيد بأنه لا يتم فيه أى نوع من الأشياء التى تخالف الشرع أو تخالف الدين، فنحن نتكلم عن إظهار المشاعر فى الإطار الشرعى بمظاهر وإجراءات من التهادى والكلمات اللطيفة، وكل هذا لا شىء فيه ما دام مقيدًا بالآداب الشرعية وسمى عيدًا لأنه يعود ويتكرر وليس المقصود به كعيدى الفطر والأضحى”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق