حوارات

انتحار طالب بالإعدادية شنقا داخل منزله بالشرقية

بسبب مرورة بـ حالة نفسية سيئة عقب وفاة والده منذ عامين لم يستطع طالب الإعدادية الاحتمال ولجأ إلي القرار السهل وهو التخلص من حياته شنقا داخل غرفة منزله بقرية جزيرة السعادة التابعة لمركز الزقازيق بمحافظة الشرقية.

بهذه الكلمات أكد أهالي القرية السبب في قيام أحد أبناء القرية بالتخلص من حياته تاركا خلفه والدته التي تعاني الأمرين بسبب فراق زوجها ونجلها الوحيد.

وأضاف الأهالي أنهم استيقظوا علي خبر مفجع ولم يصدقه أحد إلا مع قدوم قوة من مباحث مركز الزقازيق بقيادة المقدم أحمد متولي رئيس مباحث مركز الزقازيق وتبين قيام “محمد س “15 سنة طالب بالصف الثالث الإعدادي بالتخلص من حياته شنقا، لمروره بحالة نفسية سيئة.

فيما تلقى اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود بلاغا من من الأهالي لمركز شرطة الزقازيق يفيد قيام طالب بالصف الثالث الإعدادي بشنق نفسه بقرية جزيرة السعادة دائرة المركز الزقازيق.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث وتبين من التحريات الأولية أن الجثة لطالب يدعى”محمد س “15 سنة طالب بالصف الثالث الإعدادي، قام بالتخلص من حياته شنقا، لمروره بحالة نفسية سيئة، وجاري مناقشة أهل الطالب حول واقعة انتحاره.

فيما تم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الأحرار تحت تصرف نيابة مركز الزقازيق وتحرر عن ذلك محضر بالواقعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق