اخبار

مصر الخير تطلق المرحلة الثانية لدعم مركز أورام الفيوم

الإعلامي شريف مدكور سفيرا للحملة باعتباره رمزاً لمكافحة مرض السرطان

إنتهت مؤسسة مصر الخير من المرحلة الأولى لدعم مركز أورام الفيوم ،الذي يعمل على تقديم الرعاية الصحية المتكاملة وتخفيف العبء المادي والصحي والاجتماعي على مرضى الأورام بمحافظات شمال الصعيد وضواحي الجيزة. والتي استهدفت شراء قطع وحدة العلاج الإشعاعي وتجميعها ووضع خطة عمل المرحلة الثانية والتي ستتضمن العديد من أنواع الدعم أهمها العلاج وتطوير وتجهيز مستشفى الجراحة الجديدة المخطط إنشاؤها بالمركز .
يأتي هذا الدعم بمشاركة إيجابية من الإعلامى شريف مدكور كسفير للحملة من أجل دمج ومشاركة أفراد المجتمع في إحداث تغيير إيجابي لمساعدة المرضى الأكثر استحقاقا.
حيث أصبح الإعلامي شريف مدكور رمزاً لمكافحة السرطان، وذلك بعد تجربته في مكافحة سرطان القولون والتي تجلت منها قصة نجاح فى المواجهة والتغلب والقدرة على التخلص من الأثار النفسية السيئة مما جعل منه رمزًا لكل من يواجه هذا المرض.
وتهدف حملة دعم مركز أورام الفيوم التابعة لمؤسسة مصر الخير إلى نشر الوعي الوقائي وثقافة وآلية الفحص المبكر لمرض السرطان، بالإضافة إلى تقديم الدعم النفسي والمعنوي لكل محاربي هذا المرض بالمركز وكل أنحاء الجمهورية.
وقالت عفاف جوهري رئيس قطاع الصحة بمؤسسة مصر الخير: أن دعم مركز أورام الفيوم يعتبر إحدى خطوات مؤسسة مصر الخير في دعم العديد من المراكز والمستشفيات الحكومية والتي نعتبرها من أهداف قطاع الصحة نظرا لحجم الخدمات الصحية التي توفرها كافة الكيانات في الدولة .
وأضافت الجوهري أن مركز أورام الفيوم بما يقدمه من خدمات لمحافظات شمال الصعيد يمثل أهمية كبرى في مواجهة مرض السرطان في نطاقه الجغرافي , حيث باتت أعداد مرضى الأورام بمحافظات الصعيد في تزايد لعدم وجود الرعاية الصحية المطلوبة لهم. فهناك 35% من المرضى المصابين بالسرطان في أماكن متعددة يحتاجون لعلاج إشعاعي، حيث لا يوجد سوى 70 جهاز إشعاعي فقط على مستوى الجمهورية، بينما يتعدى إحتياج المرضى لما يقرب من 160 جهاز”.
مشيرة الي  أن هذا الاحتياج كان يؤدي إلى سفر العديد من مرضى المحافظات إلى القاهرة، مما نتج عنه عدم الحصول على الخدمة الصحية وبالتالي تضاعفت أعداد مرضى الأورام بمحافظات الصعيد. ولهذا أصرت مؤسسة مصر الخير على شراء وحدة الجهاز الإشعاعي لتمكنه من العمل على علاج 80 مريض يومياً مما يتيح فرصة العلاج لعدد أكبر من مرضى الأورام .
جدير بالذكر أن مؤسسة مصر الخير تدعم مركز أورام الفيوم إستكمالاً للمرحلة الأولى التي تضمنت شراء قطع وحدة العلاج الإشعاعي وتجميعها، والتي تعد تكلفتها حوالي 35 مليون جنيه. تعتبر الوحدة من أحدث الأجهزة الإشعاعية المتاحة في مجال العلاج الإشعاعي للأورام، لتمكنها من العمل بدقة فائقة في استهداف الخلايا السرطانية فقط بدون التأثير على الخلاية السليمة.
تشمل المرحلة الثانية من دعم المؤسسة توفير عدة خدمات لمركز أورام الفيوم مثل التكفل بعلاج المرضى، والمشاركة في بناء وتجهيز مستشفى الجراحة الجديدة التي سيتم بنائها في مرحلة لاحقة، بالإضافة إلى تركيب وتجهيز وحدة الجهاز الاشعاعي التي تم شرائها مسبقاً في المرحلة الأولى، لتصبح جاهزة للعمل مع بدء السنة المقبلة.
يذكر أن مركز أورام الفيوم يقوم بتقديم العديد من الخدمات لتشخيص وعلاج الأورام، من خلال العيادات الخارجية، وحدة الكشف المبكر عن الأورام، وحدة العلاج الكيماوى، بالإضافة إلى وحدة التثقيف الصحي والتعليم المستمر عن طريق إقامة ندوات للتوعية الصحية ومؤتمرات وماجستير إدارة الأعمال بالتعاون مع الأكاديمية البحرية للعلوم والتكنولوجيا.
نبذة عن المؤسسة:
مؤسسة مصر الخير هي مؤسسة أهلية غير هادفة للربح مشهرة تحت رقم 555 لعام 2007 طبقا لأحكام القانون رقم 84 لسنة 2002 وتهدف إلى خدمة وتطوير وتمكين المجتمع المصري من أجل العودة للحياة الكريمة في جميع ربوع مصر وتحويل الإنسان المصري من العدم إلى الكفاف ومن الكفاف إلى الكفاية ومن الكفاية إلى الكفاءة حتي يكون الإنسان قادر على المساهمة الايجابية في مجتمع تكافلي ينمو ذاتيا وذلك من خلال العمل في ستة قطاعات للتنمية وهي الصحة والتعليم والبحث العلمي والتكافل الاجتماعي ومناحي الحياة والتنمية المتكاملة، وفي هذا الإطار تسعى مؤسسة مصر الخير لتقديم مشروعاتها للمستحقين في كل محافظات مصر بالتركيز على الصعيد والمناطق النائية والحدودية من خلال 183 مشروع، وقامت مصر الخير حد من خلال تطبيق الطرق العلمية في تقديم أكثر من 55 مليون خدمة خلال 11 سنوات تم تقديمهم من خلال 6 قطاعات مختلفة تلبي كافة الاحتياجات الإنسانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق