حوادث

قبل ساعات من المحاكمة .. محامي محمد راجح قاتل محمود البنا يعتذر عن القضية

شهدت قضية مقتل الطالب محمود البنا على يد الطالب المتهم محمد راجح مفاجأة فى الساعات الأخيرة قبل بدء أولى جلسات محاكمته يوم الأحد المقبل فى محكمة جنايات الأحداث بمدينة شبين الكوم بالمنوفية أعلن المحامى محمد الحسيني دفاع المتهم الرئيسي محمد راجح المتهم بقتل محمود البنا عدم الحضور مع المتهم خلال جلسات المحاكمة .

كما أعلن محام آخر علي صفحته علي الفيس بوك أن هناك واسطات ليترافع في القضية عن المتهم محمد راجح ولكنه رفض.

وتسود حالة من الغضب بين المواطنين والرأى العام عقب الإعلان عن سن المتهم الرئيسي محمد أشرف راجح بان تاريخ ميلاده 11-11-2001 أى أنه ما زال حدثا تحت السن، ولا يجوز محاكمته وفقا لقانون الجنايات، وإنما سيتم محاكمته وفقا لقانون الأحداث وقانون الطفل، حيث أن أقصى عقوبة بالقانون هي الحكم بالحبس 15 عاما، ولن تصل أحكامه إلى الإعدام.

وطالب والد المجني عليه محمود البنا بضرورة تعديل قانون الطفل حتي لا تضيع أرواح كما ذهب محمود ضحية استهتار وبلطجة مجموعة من الشباب تحت السن.

فيما انطلق هاشتاج علي موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك تطالب بإعدام محمد راجح المتهم الرئيسي في القضية، حيث إن اتجاه القضية أنه سيتم الحكم عليه وفقا لقانون الطفل الذي لا يسمح بالإعدام.

كانت نيابة تلا بمحافظة المنوفية قررت حبس كل من مصطفى محمد مصطفى، 17 سنة، طالب، ومحمد أشرف راجح، 18 سنة، طالب، وإسلام عاطف، 17 سنة، طالب، وإسلام إسماعيل، لقيامهم بقتل الطالب محمود البنا، ابن الصف الثاني الثانوي، وذلك لاعتراضه على قيام أحدهم، ويدعى محمد راجح، بنهر إحدى الفتيات في الشارع، ومحاولة التعدى عليها، فاصطحب أصدقاءه وقاموا بقتل محمود البنا، ضحية الغدر، وسط الشارع وتركوه وسط دمائه وفروا هاربين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق