العرب والعالم

بعد تعرضها للتتمر فى المدرسة… طفلة تقدم على الانتحار

في واقعة مأساوية، تم العثور على طفلة  عمرها 10 أعوام ميتة في منزل عائلتها في وقت سابق من الأسبوع الجاري، وتشير الدلائل إلى أنها أقدمت على الانتحار، بعد تعرضها للتنمر من قبل زملائها بالمدرسة

ووفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن الطفلة “أليسون ويندل” كانت طالبة في مدرسة ابتدائية بمدينة “سانتا آنا”؛ وقالت الشرطة المحلية إن شقيقتها الصغرى، التي تبلغ من العمر 9 أعوام، وجدتها لا تستجيب وكانت فاقدة للوعي أثناء تواجدهما بالمنزل.

وتقوم الشرطة بالتحقيق في ملابسات وفاة الطفلة، وتوجه ضباط إلى مدرستها مؤخرًا بعد تلقي تقارير تشير إلى احتمالية تعرضها للتنمر، وكذلك ستقوم السلطات بالبحث في حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي ورسائلها النصية، للتأكد مما إذا كان تعرضها للتنمر في مدرستها هو ما دفعها إلى الانتحار بالفعل.

ولم يتم الكشف عن المزيد من التفاصيل المتعلقة بالواقعة، أو عن كيفية انتحار الطفلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق