اخبار

ودعا محمد أبو الوفا.. من معلم خط عربي الي نجم تلفزيوني شهير

يشيع أهالي قرية تلات التابعة لمركز الفيوم، جثمان الفنان محمد أبو الوفا، ليدفن في مقابر العائلة بالقرية، بعد تارخ طويل مع الفن.

بدأ ابو الوفا حياه العملية كفرد أمن بديوان عام المحافظة، إلا أن هواياته الفنية التي بدأ معه منذ الصغر أخذته الي تعلم الخط العربي، ولأنه فنان بالفطرة فقد أبدع في أعمال الخط، حتي أعلنت وزارة التربية والتعليم عن حاجتها الي معلمي خط عربي، فتقدم للمسابقة وأختير من بين الناجحين.

ظل أبو الوفا يمارس حياته العملية نهارا كمعلم للخط العربي، وليلا ممثلا علي مسرح قصر ثقافة الفيوم، حتي ذاع صيته بين مرتادي قصور الثقافة من الفنانين، ولمع نجمه مع عملة في الدراما التليفزيونية، ويعتبر مسلسل إبن حلال صاحب فضل علي الفنان الراحل.

رزق أبو الوفا بثلاثة من الأبناء” إسلام – مؤمن – حنان” وجميعهم يقيمون معه في منزل مكون من ثلاثة أدوار يمتلكة الراحل بالمدينة الصناعية بالفيوم، ولهم ايضا منزلا بمدينة الفيوم الجديدة.

وظل الفنان الراحل متمسكا بإقامته في الفيوم، حتي بعد أن ذاع صيته ظل متمسكا بالعيش في محافظته التي شهدت شبابة ونجوميته.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى