اخبار

“مياه الفيوم” تحذر أهالي طبهار من الشائعات ..وتؤكد مياه الشرب “سليمة”

 

نفت شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالفيوم فى بيان لها ما تردد عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشأن اختلاط مياه الشرب بمياه الصرف الصحي بقرية طبهار التابعة لمركز أبشواىن مؤكدة انه تلك المعلومات غير صحيحة.
قال اللواء هشام درة رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالفيوم إنه تم تشكيل فريق من قطاع المعامل المركزية وفريق جودة الشبكات والمعامل المتنقلة التابعة للشركة وتم مسح منطقة السويقة بقرية طبهار عن طريق اخذ عينات من عدة اماكن مختلفة وتحليلها والتأكد من سلامتها وجودتها ومطابقاتها للمواصفات.
وأضاف أنه تم اخذ عينات من منازل المواطنين “مروان احمد الروبى، ومحمد عيد موسى، ووليد محمد احمد “هذا بجانب أخذ عينات من مساجد ” ابوهشيمة، العمدة، الحاجة هانم “كما تم سحب عينات من صيدليات “الدكتور أكمل نبيل،الدكتورة مروة محمد “كما تم اخذ عينات من محل جزارة ايوب الجعودى والحنفية العمومية المتواجدة بمنطقة السويقة.
وأكد أنه بعد سحب هذه العينات من حنفيات مياه الشرب للمستهلكين أثبتت النتائج أن مياه الشرب سليمة ومطابقة لكافة المواصفات المصرح بها ولا توجد بها اى مشاكل تتعلق باللون أو الطعم أو الرائحة.
وأوضح درة أنه تم الاتصال بمنزل المواطن محمود صلاح صاحب المشكلة أكثر من مرة وتهرب وامتنع عن سحب عينات من حنفيات مياه الشرب الخاصة بمنزله بحجة أن المشكلة متواجدة بالنهار فتم الاتصال به أكثر من مرة لسحب العينات من منزله حسب طلبه ولكن للأسف لم يرد على التليفونات.
وتهيب الشركة بالمواطنين تحرى الدقة فى نقل اى معلومة وعدم الانسياق وراء الشائعات والمعلومات المغلوطة والغير صحيحة والتى تقوم بنشرها بعض الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي بهدف نشر البلبلة وإثارة الرأى العام لأحداث فوضى وذعر وخوف بين المواطنين خاصة وأن شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالفيوم مرفق حيوى يخدم كل المواطنين داخل محافظة الفيوم وأن مثل هذه الشائعات تؤثر بالسلب على أداء العاملين فى هذا القطاع لأن مياه الشرب تعتبر من أجود المياه على مستوى الجمهورية وتخضع لنظام مراقبة ومتابعة بدايه من المأخذ حتى وصولها لحنفيات المستهلكين وهناك أجهزة رقابية بجانب الشركة تراقب جودة مياه الشرب كجهاز حماية المستهلك ومديرية الصحة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى