هموم المواطن

الذكرى الثالثة لوفاة الحاج جابر عيد

اليوم هو الذكري الثالثة لوفاة الحاج جابر عيد والد الأخ والصديق الغالى الاستاذ محمود والذى نعى والده بكلمات تبكى القلب قبل العين قال فيها :

 وكأنه اليوم هو وفاتك  فانا اتذكر هذا اليوم جيدا ولم يغيب عني ابدا لا يغيب عن عيني ولا عن اذاني لانه كارثه نعم يا ابي كارثه لاننا فقدنا ابي حبيبي نعم يا ابي حبيبي فحبك بيزيد بداخلي يا ابي رغم ان فات علي فراقك 3 سنوات يا ابي كانت مليئه بالصعوبات رايت الناس علي وشوشها الحقيقيه

رايت العالم الذي كنت تخفي او كان مختفي في وجودك رايت المسؤليه الذي كانت علي اعناقك رايت كل شئ يا ابي   وتمكن الحزن بداخلى حتي ولو كان في وجود بعض الابتسامات التافه علي وجهى 3 سنوات يا ابي مضت وكانت مليئه بالذكريات المؤلمه تؤلم وتجرح انت هناك وانا هنا هنا في عالم احياء اموات وانت في عالم اموات احياء كم اشتقت اليك يا ابي بحبك يا ابي وهذا الحب لن يموت ابدا رحمك الله يا أبي. في ذكرى وفاتك الثالثة ابي يا ريت الدنيا تعود بي الى ايامك الى حنانك ،الى عطفك يا ريت استيقظ في الصباح و اسمع صوتك الحنون الذي تناديني به يا ريت احتضنك و اشتم رائحتك العطرة التي افتقدها بشدة ياريت و يا ريت ما فقدتك و ما رأيت يوما كيوم هجرتك يوم حملت فيه على اكتاف الرجال ذاهبا الى مثواك الاخير

 كم اتمنى ان اراك حتى في المنام اشبع ناظري بك المس يديك الحنونتين انظر الى عينيك المليئة بالحب و العاطفة  رحمك الله يا نور قلبي و حياتي. استعيد  شريط الذكريات الأب الحنون الذي رحل عن هذه الدنيا، وودعها فاجعة  لا ولن تستطيع أن تعبر سيطول الفراق وستذرف العيون لكن الحقيقة الخالدة تقول ” كل نفس ذائقة الموت ” وأمامها لا نملك إلا القول : ” إنّا لله وإنّا إليه راجعونَ ” لست أنسى وأنا أضع القلم أن أعزي والدتي الحبيبة تلك المرأة الصابرة الوفية السائرة على إثرك، امي التي تبكي عليك دائماً وأسأل الله أن يمد في عمرها كما أعزي نفسي المكلومة وإخوتي واخواني ولا يفوتني أن أعزي كل الاحباب والاصحاب والاقرباء الذين يعرفون والدي عن قرب وكثب نسأل الله أن يمد في عمر والدتنا ويجزيها خير الجزاء ويعيننا على برها ويجمعنا بوالدنا في الفردوس الأعلى.

مثل هذا اليوم من 3 سنوات  الله اخد روحي مني  نشأل الله له الجنة   وماعرفت طعم النوم ولا اعرف امان ولا ضحكة من قلب ولا طعمة للفرح ولا اعرف غير الهموم بدعي لربي يغفر ويسامح أبى ويجعل مثواه الجنة ويجمعني به على خير

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى