الأسرة والطفل

بعد ارساله طلب صداقة لجارتهما.. تضرب زوجها وتحبسه لمنعه من النزول فى الشارع

شهدت محكمة الأسرة دعوى نشوز  غريبه من نوعها بعدما اتهم مواطن زوجته بالنشوز مؤكدا أنها حبسته داخل منزلهما ومنعته من الذهاب إلى عمله واستعانت على ذلك بتخديره وذلك لمعاقبته على إرساله طلب صداقة عبر السوشيال ميديا لجارتهما حيث اعتقدت بأنه يخونها.

وقال الزوج  فى الدعوى التى أقامها أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، “أنا شاب مسالم طول عمرى لم أفتعل شجار مع أحد ربيت من أهلى على الاحترام وتقدير النساء ولكن يشاء قدرى ويوقعنى فى من لا ترحم ، استغلت طيبتى وقررت أن تسيطر على المنزل وخلال زواجنا الذى دام عامين كانت  من تملك زمام الأمور بالقوة وإذا قمت بالشكوى لأهلها تقوم بتعنيفي حتى تعلمنى الأدب”.

وأضاف الزوج  أثناء جلسات تسوية المنازعات الأسرية: ” أفترت عليا واستخدمت عضلاتها وضربتنى عقابا لى على حديثى  وإرسالى طلب صداقة لصديقتها التى هى جارتنا” .

وتابع:”كانت دائماً ما تتهمنى بالخيانة إذا نظرت لسيدة أو تحدثت مع زميلة لى بالعمل حتى تطور الأمر ليصبح فوبيا ،لدرجة دفعتها بإجبارى مقاطعة زميلاتى بالعمل ،لتنشب مشاكل جسيمة حتى وصل الأمر بأن فرضت على عدم الخروج إلا برفقتها لتضمن تضيق الخناق على”.

واستطرد فادى:” حاولت إرضائها دون فائدة لتصاب بالجنون وتنهال على بيديها يديها الثقيلتين ، فاض بي الكيل وأصبحت أخشى أن يجمعنى معها  مكان بمفردنا”.

وأضاف:” فى أخر خلاف طلبت شرطة النجدة لتحريرى من قبضتها بعد أن أحكمت أقفال باب المنزل ومنعتنى من التوجه للعمل ووضعت لى مخدر بسبب إرسالى طلب صداقه لصديقتها المقربة وجارتنا لتتهمنى بأننى تسببت لها بالحرج وتصيبني بعدة جروح استلزمت 18 غرزة “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى