خارج الحدود

نائب بالبرلمان …يخطف فتاة للزواج منها

أقدم أحد نواب البرلمان على خطف إحدى الفتيات للزواج منها، حيث أن العروس المخطوفة كانت سابقا كبيرة أطباء مستشفى  وتفيد التقارير بأن الوضع تم تسويته من قبل شيوخ الجمهورية وتقرر عقد قران الخاطف والمخطوفة وتنظيم حفل زفاف رسمي غدا الخميس.

 يذكر أن النائب من جمهورية إنغوشيا الروسية على خطف إحدى الفتيات للزواج منها، حسبما ذكرت وكالة إنترفاكس المستقلة اليوم الأربعاء.

ووقع حادث “الخطيفة” في منطقة مالغوبك في إنغوشيا،

لكن النائب العريس اضطر لدفع غرامة قدرها 200 ألف روبل (3 ألاف دولار تقريبا) لصالح الفقراء في المسجد المركزي، وسيضطر شركاؤه الذين ساعدوه في “الخطيفة” لدفع 100 ألف روبل إضافية، تحت طائلة طردهم من العرس.

وتم إحياء تقليد اختطاف العرائس في شمال القوقاز في روسيا مطلع التسعينيات، فيما يدعو البرلمان الإنغوشي باستمرار للقضاء على هذه الظاهرة الغريبة، والتي كانت محظورة إبان الحقبة السوفيتية.

وفي 2017، تم تقديم مشروع قانون في مجلس النواب الروسي “الدوما” ينص على تجريم اختطاف العرائس ويجعل منه جريمة جنائية.

لكن رئيس جمهورية إنغوشيا يونس بك يفكوروف عارض هذه المبادرة التشريعية، وتضامن معه نواب “الدوما”، وردّوا المشروع.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى