اخبار

تطورات أزمة مستريح السيارات بأسوان.. جمع 100 مليون جنيه والاهالى يحرقون منزله | فيديو


شهدت الساعات الماضية الكشف عن ضحايا جدد فى واقعة نصب واحتيال تعرض لها عدد من مواطنى محافظة أسوان على يد شخص يدعى طاهر الحصاوى، المعروف إعلاميا باسم مستريح السيارات، وذلك بعد يومين من الكشف عن مصطفى البنك المعروف اعلاميا بـ “مستريح أسوان”.

مستريح السيارات واحد ممن استغل المواطنين بأساليب احتيالية وأوهمهم بتحقيق أرباح سريعة خلال أيام ومضاعفة أموالهم، العديد من الأهالى قرية الشرفا والقرى المجاورة وقعوا فى شباك النصب وعندما حان وقت سداد الأرباح لم يجدوا الأرباح ولا حتى أصول أموالهم.

وبعد افتضاح أمر مستريح السيارات أقدم بعض المواطنين على اقتحام منزله بمركز إدفو بمحافظة أسوان واستولوا على سيارته وأضرموا النيران بها بعد هروبه وتعذره في سداد الأرباح المتفق عليها وإعادة الأموال المستولى عليها.

والتهمت النيران السيارة فيما استولى بعض المواطنين على المنقولات والأثاث بداخل منزل ومعرض مستريح السيارات طاهر الحصاوي.

وناشد عدد من المواطنين أجهزة الأمن بسرعة ضبط المتهم وإعادة أموالهم المستولى عليها، وتدخلت مجموعات قتالية من الداخلية لفض أعمال الشغب والفوضى بقرية الشرفا بمركز إدفو، والسيطرة على الحالة الأمنية.

وكشفت المعلومات الأولية، عن جمع مستريح السيارات بمحافظة أسوان قرابة 100 مليون جنيه من المواطنين بعد الزعم تحقيق أرباح ومضاعفة أموالهم خلال أيام قليلة.

وتبحث مأمورية أمنية مشكلة من مباحث أسوان وبرئاسة مفتشي قطاع الأمن العام بإشراف اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية عن المتهم تمهيدا لضبطه وتقديمه لجهات التحقيق لتولى شئونها..

وتشير المعلومات الأولية عن تمكن طاهر الحصاوى مستريح السيارات الساعات الماضية من الهروب بعدما حاصره الأهالى واستولوا على سيارته وأشعلوا النيران بها وبمنزله، وسادت حالة من أعمال الفوضى والشغب بقرية الشرفا وتدخلت على إثرها قوات الأمن مدعومة بقوات فض الشغب للسيطرة على الأوضاع الأمنية.

ورصدت أجهزة الأمن تردد عدد من المواطنين أمام منزل أحد الأشخاص بمحافظة أسوان للمطالبة باسترداد أموالهم لقيامه بالنصب والاحتيال عليهم والحصول على مواشيهم وأموالهم بزعم توظيفها مقابل أرباح مرتفعة وامتناعه عن السداد، وتمكنه من الهروب. 

وتلقت أجهزة الأمن بلاغات ضد مستريح السيارات طاهر الحصاوي، وأكدت التحريات المباحث صحة الواقعة وتلقى المتهم مبالغ مالية من المواطنين مقابل أرباح شهرية في تجارة السيارات والمواشي إلا أنه تعذر في السداد.

وعقب تقنين الإجراءات القانونية بدأت مأمورية أمنية فى ملاحقة وضبطه تمهيدًا للعرض على النيابة العامة.

وأقدم بعض المواطنين على اقتحام مستشفى حكومي وسرقة محتوياته من الأجهزة والمعدات بعد هروب مستريح السيارات طاهر الحصاوي بمحافظة أسوان.

وناشد عدد من المواطنين أجهزة الأمن بسرعة ضبط المتهم وإعادة أموالهم المستولى عليها، وتدخلت مجموعات قتالية من الداخلية لفض أعمال الشغب والفوضى بقرية الشرفا بمركز إدفو، والسيطرة على الحالة الأمنية.

ورصدت أجهزة الأمن تردد عدد من المواطنين أمام منزل أحد الأشخاص بمحافظة أسوان للمطالبة باسترداد أموالهم لقيامه بالنصب والاحتيال عليهم والحصول على مواشيهم وأموالهم بزعم توظيفها مقابل أرباح مرتفعة وامتناعه عن السداد، وتمكنه من الهروب. 

وتلقت أجهزة الأمن بلاغات ضد مستريح السيارات طاهر الحصاوى، وأكدت التحريات المباحث صحة الواقعة وتلقى المتهم مبالغ مالية من المواطنين مقابل أرباح شهرية فى تجارة السيارات والمواشي إلا أنه تعذر فى السداد.

وعقب تقنين الإجراءات القانونية بدأت مأمورية أمنية فى ملاحقة وضبطه تمهيدا للعرض على النيابة العامة.

 

تمكنت أجهزة الأمن، من السيطرة على أعمال الشغب فى إحدى قرى محافظة أسوان بعد هروب مستريح السيارات وسماع دوى إطلاق أعيرة نارية.

 

 

من جانبه قال اللواء أشرف عطية محافظ أسوان إن الدولة تقف بكل إمكانياتها بجانب المواطنين الذين تعرضوا لحالات نصب من بعض الذين مارسوا أنشطة تجارية مخالفة وخاصة في الحصول على رؤوس الماشية والجمال بطرق غير مشروعة ساهم فيها قلة وعي هؤلاء المواطنين والتساهل مع ممارسات عدد من النصابين.

 

وأكد المحافظ أنه جار التنسيق مع المحامي العام لإصدار قرار من النيابة العامة بسرعة التصرف في رؤوس الماشية والجمال من خلال لجنة محايدة تشرف على عملية توزيعها أو طرحها بمزاد علني وتوجيه عوائده المالية للمستحقين من المواطنين الذين تعرضوا للنصب.

 

وناشد محافظ أسوان المواطنين بمدينة البصيلية وقراها ونجوعها بضبط النفس والتحلي بالصبر في ظل الجهود المبذولة من القضاء والشرطة لسرعة إرجاع الحقوق لأصحابها، مشددًا بأنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية الصارمة مع كل من يتجاوز ويهدد السلم العام والاجتماعي.

 

مصطفى البنك 

الجدير بالذكر أن النيابة العامة أمرت بحبس مستريح أسوان مصطفى البدري وشهرته مصطفى البنك، واثنينِ آخرينِ أربعة أيام احتياطيًّا على ذمة التحقيق معهم؛ لاتهامهم بالاستيلاء بطرق احتيالية على أموال عدد كبير من المجني عليهم، وتلقيها منهم بدعوى استثمارها بغير ترخيص. 

وكانت النيابة العامة قد تلقت في أوائل الشهر الجاري بلاغات من عدد من المجني عليهم ضد المتهم مصطفى البنك بالتزامن مع ما رصدته وحدة الرصد والتحليل بإدارة البيان بمكتب النائب العام من مقاطع مصورة بمواقع التواصل الاجتماعي المختلفة والتي أفادت والبلاغات -كما شهد مُقدِّموها في التحقيقات- استيلاءَ المتهم على أموال كثير من المواطنين بدعوى توظيفها في تجارة رءوس الماشية، ووعدَهُ بربحهم منها، إذ استولى على ما يربو على تسعة ملايين جنيه، ثم فُوجئوا بتهرّبه عقبَ ذلك من سدادِ الربح الذي وعدهم به، أو ردِّ الرءوس إليهم، كما عاينت مزرعةً يملكها وأمرت بالتحفظ على عدد أربعمائة وسبع وأربعين ماشية ضُبطتْ بها، وأُخطرت النيابة العامة بتحرير ما يزيد على ثمانمائة بلاغ آخر مشابه ضدّ المتهم، فأمرت بضبطه وإحضاره. 

ونفاذًا لأمر الضبط والإحضار انتقلت قوة من الشرطة لضبطه، وباستجواب النيابة العامة له قرَّر دعوته للمواطنين عبر موقع (يوتيوب) لتلقي أموالهم بدعوى استثمارها في تجارة رءوس الماشية مقابلَ تقديمه أرباحهم منها لاحقًا، وادعى حيازتَه تلك الأموال، ووعدَهُ بردِّها إليهم، وطلَبَت تحريات مباحث الأموال العامة حول الواقعة، والتي أكدت ارتكابه لها، فأمرت النيابة العامة بحبسه أربعة أيام احتياطيًّا.





رابط المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى