اخبار

التفاصيل الكاملة لضبط مستريح المواشي في أسوان واستشهاد قيادات أمنية خلال المطاردة



استشهد ضابطي شرطة ومجندين في حادث مروري حيث انقلبت السيارة التي كانوا يستقلونها في مدينة أدفو بمحافظة أسوان، في الساعات الأخيرة من مساء أمس الأربعاء، وتم نقلهم إلى المشرحة العمومية تحت تصرف النيابة.

وقال شهود عيان إن السيارة انقلبت أثناء توجهها إلى مدينة أدفو للتحقيق في واقعة مصطفى البنك والذي يطلق عليه مستريح المواشي، بينما ترددت أقوال أخرى حول وقوع الحادث أثناء مطاردة أمنية للمتهم في جبال أدفو، ومازالت التحقيقات مستمرة.

والضابطان الذين لقيا مصرعهما هما اللواء منتصر عبد النعيم، بالأمن العام بوزارة الداخلية، وأحمد محي مساعد مدير مصلحة الأمن العام لمنطقة جنوب الصعيد، واثنين مجندين.

وخلال الأيام القليلة الماضية، حاصرت قوات الأمن مقر إقامة مصطفى البنك والذي يطلق عليه المستريح لبيع المواشي، وذلك في قرية البصيلية، بعد تجمع عدد كبير من الأهالي أمام مقر إقامته، وترددت أنباء حول وفاة مساعد مستريح الغنيمية، والقبض على مصطفى البنك وحتى الآن لم يصدر بيان رسمي يفيد بتفاصيل الواقعة.

وقال أهالى أدفو إن مصطفى البنك “مستريح المواشى “كان يعمل سائق توكتوك، وظهر فجأة  يشتري المواشي من المواطنين بأعلى من سعرها الحقيقي ويعدهم بأن يستلموا المبالغ المالية الخاصة بهم بعد واحد وعشرين يوم، وخلال تلك الفترة يستلم مواشي من آخرين وهكذا.

وأضاف الأهالي أنه كان يشتري المواشي من المواطنين بمبلغ معين وبعد شهر يبيعها لنفس الأشخاص مرة أخرى، وانساق ورائه العديد من المواطنين دون التفكير في ما يحدث وانه استغلال لهم، كما أن ذلك أثر على الثروة الحيوانية.

يذكر أن اللواء أشرف عطية محافظ أسوان كلف رؤساء المراكز والمدن بالإزالة الفورية لأي تعديات مستحدثة، وخاصة التى قام بها عدد من بعض التجار المخالفين باحتكار عدد كبير من رؤوس الماشية بما يؤثر على الثروة الحيوانية، وبالتالي أسعار اللحوم بمجابهة هذه الظاهرة قامت الوحدة المحلية لمركز ومدينة إدفو بقيادة إبراهيم سليمان، والوحدة المحلية لمدينة البصيلية بقيادة كمال حلمى بالتعاون مع مديرية أمن أسوان بإشراف من اللواء أيمن خلاف، واللواء حسام أبو زامل مساعدى مدير الأمن،بتنفيذ حملة مكبرة لإزالة 9 حظائر كبيرة بالظهير الصحراوى لقرية البصيلية بحرى بنجع السايح على مساحة تصل لحوالى 10 ألاف م2 منهم 2 حظيرة تضم المئات من رؤوس الماشية، تم التحفظ عليها.

 وأكد محافظ أسوان أن هناك تنسيق مع مديرية الأمن بقيادة اللواء هشام سليم لمواجهة هذه الظاهرة بكل حسم، سواء بإزالة أى حظائر أو مباني لتجميع رؤوس الماشية أو بتفعيل قرار المحافظ بحظر نقل رؤوس الماشية خارج نطاق المحافظة، وكذا حظر دخولها بدون ترقيم بحيث يكون لها بطاقة ورقية مدون عليها الرقم المسجل لها، والتحصينات التي تلقاها الحيوان، وخاصة التحصين ضد مرض الحمى القلاعية.

وأضاف أن هناك تعليمات مشددة لكافة المسئولين بالأجهزة المعنية بالمحافظة لإزالة كافة أشكال التعدى أولًا بأول، ولاسيما التي يتم رصدها عبر منظومة المتغيرات المكانية وإتخاذ الإجراءات الرادعة حيال المخالفين من أصحاب هذه التعديات.





رابط المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى