اخبار

الأرثوذكسية تثمن دور القوات المسلحة في افشال مخطط اهل الشر



 

تثمن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني،بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، جهود القوات المسلحة الباسلة في ضبط أعداء الوطن وإفشال مخططات أهل الشر، وبالأخص الجهود الأخيرة التي قامت بها قوات إنفاذ القانون والقوات الجوية، في ضبط وتدمير عدد من البؤر الإرهابية.

كما تنعى الكنيسة شهداء الوطن الأبطال الذين سقطوا أثناء هذه العمليات ونثق أن دماءهم لن تذهب سدى، بل هي ثمن لاستقرار وتقدم البلاد وأمن أراضيها وأبنائها.

وتصلي أن يمنح الله عزاءًا لأسر الشهداء وشفاءًا للمصابين، وأن يحفظ مصرنا الحبيبة في أتم الأمن والاستقرار.

ونعت الطائفة الإنجيلية بمصر، وعلى رأسها الدكتور القس أندريه زكي، شهداءنا من القوات المسلحة المصرية، أبطال سيناء، والذين يضحون بحياتهم الغالية بكل شجاعة، انتصارًا لحياة المصريين في مواجهة الغدر والإرهاب الأسود الذي يهدد المصريين.

وقال رئيس الإنجيلية: “إن بلادنا تواجهه الإرهاب ببسالة وإيمان حقيقي، وشهداءنا أبطال سيناء، يقدمون دماءهم الغالية انتصارًا للحق والحياة، في مواجهة أعداء الحياة، ولن ينتصر الشر أبدًا على مصر وشعبها. نصلي إلى الله أن يمنح العزاء لأهل الشهداء الأبطال وجميع المصريين الذين قدموا أرواحهم من أجلنا، ونصلي من أجل الشفاء العاجل لجميع المصابين، وأن يمنح مصر العزيزة السلام”.

وتابع رئيس الطائفة الإنجيلية: “ونحن اليوم نجدد عهدنا بالوقوف صفًّا واحدًا مع جميع مؤسسات الدولة المصرية، وخلف قيادتنا السياسية، في مواجهة الشرور والتحديات التي تواجه بلادنا، واقتلاع جذور الإرهاب الأسود”.





رابط المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى