اخبار

رئيس الإنجيلية من لقاء “معا من أجل التنمية المستدامة بسوهاج”: نهدف لتحقيق الرعاية والحياة الكريمة للمواطنين الأكثرِ احتياجا



شارك الدكتور القس أندريه زكي رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، ورئيس الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الإجتماعية، وسيادة اللواء طارق الفقي محافظ سوهاج، اليوم الاثنين لقاء ” معا من أجل التنمية المستدامة بمحافظة سوهاج “، والذي نظمته الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، بالتعاون مع المحافظة ووزارة التضامن الاجتماعي، والتحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، بحضور القس كمال رشدي رئيس سنودس النيل الإنجيلي، القس رفعت فتحي الأمين العام لسنودس النيل الإنجيلي، القس رفعت فكري رئيس مجمع القاهرة الإنجيلي ورئيس مجلس الحوار، والنائبة رشا اسحق عضو مجلس الشيوخ، والقس عماد شوقي راعي الطائفة الإنجيلية بسوهاج، والأنبا توما حبيب مطران الأقباط الكاثوليك بسوهاج، والأستاذة مارجريت صاروفيم رئيس قطاع التنمية المحلية بالهيئة الإنجيلية، وعدد من القيادات التنفيذية، وممثلي الجمعيات الأهلية بالمحافظة.

أعرب الدكتور القس أندريه زكي خلال كلمته عن شكره وتقديره للواء طارق الفقي محافظ سوهاج، ودعمه الدائم للأنشطة والفعاليات المجتمعية على أرض المحافظة، والتعاون مع الهيئة القبطية الإنجيلية من أجل تحقيق التنمية المستدامة لأهالي سوهاج، مشيرا إلى أن الهيئة بدأت أعمالها في سوهاج أواخر عام 2016م، مؤكدا أن الهيئة داعمة لكل المواطنين على أرض مصر، دون تمييز وذلك بالشراكة مع الأطراف الفاعلة المختلفة، حيث تعمل الهيئة مع أكثر من 400 جمعية، والآلاف من المتطوعين.

وقال رئيس الإنجيلية:”أؤكِّدُ على أنَّ هَدَفَنا وسعيَنا المشترك، هو دائمًا العملُ بفاعليةٍ وإيجابيةٍ في تحقيقِ أهدافِ التنميةِ الشاملةِ والمستدامةِ ورؤيةِ مصر 2030 والمساهمةِ في تحسينِ الحياةِ المعيشيةِ للمواطنينَ الأكثرِ احتياجًا والأَوْلى بالرعايةِ لتوفيرِ الحياةِ الكريمة لهم، لنصلَ معًا إلى الهدفِ المنشودِ في تحقيقِ التنميةِ والبناءِ والنموِّ في كلِّ ربوعِ الوطنِ، وطننا العزيز مِصرْ”.

ومن جانبه رحب محافظ سوهاج بالدكتور القس ” أندريه زكي ” والوفد المرافق له، مثمنا دور الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، والقائمين عليها، مؤكدا أن التنمية المستدامة كانت وما زالت على رأس أولويات الدولة، وتظهر بوادر التنمية جلية في المحافظة من خلال المبادرات الرئاسية والمشروعات القومية لبناء الإنسان المصري، خاصة مبادرة تطوير الريف المصري ” حياة كريمة”، والتي كان لمحافظة سوهاج النصيب الأكبر منها، مؤكدا أهمية المشاركة المجتمعية لمؤسسات المجتمع المدني مع مؤسسات الدولة يدا بيد لتقديم أفضل مستوى من الخدمات للمواطنين.

تضمن اللقاء عرض تقرير عن إنجازات الهيئة بسوهاج في مجالات الزراعة والثروة المحصولية، والصحة، والإغاثة، والخدمات التنموية، وتأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة، وعرض نماذج حية من الأشخاص المستفيدين من خدمات الهيئة بسوهاج.

كما تضمن اللقاء إطلاق 4 مبادرات بالتعاون مع الهيئة القبطية الانجيلية للخدمات الاجتماعية، منها ” مبادرات المشروعات الزراعية والتمكين الاقتصادي والاجتماعي للمجتمعات الريفية لتحسين مستوى الدخل لصغار الفلاحين وأسرهم وتحقيق الأمن الغذائي، وكذلك مبادرة تعزيز المشاركة الفعالة للسيدات والشباب من خلال بناء قدراتهم لإدارة مشروعات صغيرة تساهم في تحقيق الأمن الغذائي وزيادة الدخل، أما المبادرة الثالثة فتهدف إلى تحقيق بيئة ملائمة للنمو الاقتصادي الشامل والمستدام وتعزيزها من خلال مجتمع مدني مؤثر ومبتكر في تقديم خدمات الأعمال، بينما تهدف المبادرة الرابعة إلى تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة في الوصول والتحرك بمحافظة سوهاج من خلال توفير المعينات الحركية وخدمات الإتاحة الهندسية والتوعية.

وتستهدف المبادرات الزراعية 5 قرى بـ 3 مراكز مختلفة هي ” السوالم،  ونزلة عمارة، وبنهو، بمركز طهطا، والجباب بمركز طما، وقرية ” إدفا ” بمركز سوهاج”، ويستهدف المشروع حوالي 1000 أسرة بصورة مباشرة، بواقع ” 200 أسرة بكل منطقة”، في مدة تنفيذ 32 شهرا بدءا من مايو الجاري.

أما المبادرة الثانية فتستهدف تعزيز المشاركة الفعالة للسيدات والشباب من خلال توزيع عدد 20 مشروع تربية وإنتاج البط، وعدد 20 مشروع تربية أغنام بقرى ” الجباب بمركز طما، والخزندارية، وكوم بدر، والسوالم، بمركز طهطا “.

والمبادرة الثالثة تستهدف الشباب من الجنسين في الفئة العمرية من 18 إلى 40 سنة سواء من أصحاب المشروعات القائمة، أو الناشئة، أو الباحثين عن فرصة عمل، من خلال تعزيز أداء 20 من المشروعات الصغيرة ” جديدة أو قائمة ” في سوهاج، وتحسين قدراتهم، وكذلك تعزيز إمكانية التوظيف لعدد 300 من الشباب من خلال بناء القدرات والتدريبات الإدارية والحرفية، وربطهم بسوق العمل، بالإضافة إلى تقديم عدد 5 قسائم للحصول على خدمات تطوير أعمال لعدد من الشباب أصحاب المشروعات القائمة / الناشئة بقيمة 2000 جنيه قسيمة تتمثل في الحصول على خدمات تطوير أعمال والتوجيه وإرشاد أصحاب المشروعات على إعداد نماذج عمل، وخطة عمل المشروع، وخطة تسويق، من خلال إلحاقهم بوحدات التطوير. 

وفيما يخص المبادرة الرابعة فتستهدف تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة، من خلال مبادرة تدريب مهندسي الأحياء، والإدارات الهندسية والطرق على مفاهيم ومعايير الإتاحة الهندسية، واستكمال برنامج تدريبي للرائدات الريفيات، والصحيات، حول نشر مفاهيم الإعاقة الصحيحة بالمجتمعات المحلية.

وعقب اللقاء قام محافظ سوهاج ورئيس الطائفة الإنجيلية بمصر بتوزيع عدد 50 كرسي متحرك على الأشخاص ذوي الإعاقة، كما تفقدا معرض منتجات التدريب الحرفي للشباب، الذي تضمن عدد من المعروضات المصغرة لتدخلات النماذج الزراعية لـ ” كمبوست، وعدد من المحاصيل الزراعية، والمنتجات اليدوية “.





رابط المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى