اخبار

“الغرف التجارية” ينفي وقف الحركة بأسواق الذهب.. رئيس الاتحاد: شائعات تهدف لزعزعة الأوضاع.. والشعبة: ارتفاع كبير في الطلب



ترددت شائعات كثيرة بالأمس عن وقف التداول بسوق الذهب في محال الصاغة في المعز وفي الأسواق بصفة عامة، وهو ما نفته شعبة الذهب بالاتحاد العام للغرف التجارية والعاملين في مجال تجارة الذهب. 

واتضح فيما بعد أن الشركة المصدرة للشائعة عن وقف التداولات في الأسواق شركة وهمية وليس لها وجود من الأساس، وذلك بعد انتشار المعلومة الخاطئة عن طريقها علي أغلب صفحات التواصل الاجتماعي. 

رئيس الغرفة التجارية 

نفى المهندس إبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية ما يتم تداوله علي بعض مواقع التواصل الاجتماعي عن توقف حركة أسواق الذهب المحلية ” شراء وبيع ” مؤكدا أن ما يتم تداوله من وثائق بهذا الشأن لا يمت للغرف التجارية بأي صلة، وما يتم تداوله من أخبار بهذا الشأن عار تمامًا من الصحة، كما أكد علي عدم صدور أي تعليمات حكومية  أو خاصة بتوقف حركة الأسواق، وأن الغرض من تلك الشائعات هو زعزعة الاستقرار بسوق الذهب.

وأوضح العربي أن الغرف التجارية قد رصدت مجموعة من المحاولات خلال الفترة الماضية لتصدير عدد من الشائعات حول مختلف القطاعات السلعية لإحداث بلبلة بالأسواق، مؤكدا أن الحركة التجارية تسير وفق معدلاتها الطبيعية في مختلف القطاعات مع توافر كافة أنواع السلع بالأسواق.

رئيس الشعبة 

ومن جانبه قال هاني جيد رئيس الشعبة العامة للذهب والمصوغات بالاتحاد العام للغرف التجارية أن ارتفاع أسعار الذهب بالأسواق المحلية هو خاضع لآليات العرض والطلب.

وأرجع ميلاد ارتفاع منتجات الذهب بمختلف العيارات إلي ارتفاع حجم الطلب المحلي علي خام الذهب والمشغولات الذهبية مع انخفاض حجم المعروض من الخام لما تواجهه الأسواق من صعوبات استيرادية بالإضافة إلي تحرك سعر الدولار وحالة الارتباك الضبابية بالأسواق العالمية، بالإضافة إلي ارتفاع الطلب العالمي علي خام الذهب، وكان لكل تلك العوامل أثر مباشر علي ارتفاع الأسعار بالأسواق المحلية، مؤكدا أن كل تلك العوامل قد تؤثر في الأسعار، ولكن لا تأثير لها بأي شكل من الأشكال علي انتظام حركة البيع والشراء بالأسواق..

وناشد ميلاد كافة التجار في قطاع الذهب عدم الانسياق وراء مثل هذه الشائعات ومواصلة حركة البيع والشراء بشكلها الطبيعي ،كما يناشد ميلاد المواطنين ووسائل الإعلام تحري الدقة قبل تناقل مثل هذه الشائعات والتي من شأنها التأثير سلبا علي الاقتصاد القومي.

عوامل ارتفاع الذهب 

نفى ناجى فرج باق عضو شعبة الذهب بغرفة القاهرة التجارية وقف التعاملات في محال الذهب بسبب تذبذب الأسعار. 

وأوضح “عضو شعبة  الذهب ” في تصريحات خاصة،  أن السوق يعمل بشكل طبيعي وأغلب الشركات الكبيرة وصاحبة الأسماء المعروفة  في تجارة وبيع الذهب تقدم خدماتها في البيع بشكل مستقر.

ولفت “عضو شعبة الذهب ” إلى أن المحال تعمل بشكل طبيعي وأن ما يتردد عن غلق المحال أمر غير صحيح، والصاغة تعمل بشكل طبيعي لكن بعض المحال مدت إجازة فترة عيد الفطر يوم أو اثنين ليس أكثر.

وأشار إلى أن الذهب يتحكم في أسعاره السعر في البورصات العالمية والدولار والعرض والطلب وكلها تختلف وتتبدل بصفة مستمر.

الشعبة العامة 

وأصدرت الشعبة العامة للذهب باتحاد الغرف التجارية بيان رسمي أمس تؤكد فيه علي عدم صحة ما يتم تداوله من مستندات تدعي توقف حركة البيع والشراء بالأسواق المحلية كما توجهت بالشكر لوزارة التموين والتجارة الداخلية وهيئة الدمغة والموازين لما يقومون به من مجهودات وتواصل مستمر مع تجار الذهب لانتظام حركة الأسواق.

منصة إلكترونية 

أعلنت إحدى المنصات الموجودة علي الانترنت “اى صاغة” والتي تقدم خدماتها للجمهور المصرى من عرض الاسعار وبيع المشغولات الذهبية عن وقف إعلان الأسعار مؤقتا لحين انتهاء فترة التذبذب الموجود في الأسواق.

وقالت المنصة إن هذا التوقف يتكرر كثيرًا خلال العام، خاصة في الأوقات التي يتعرض فيها السوق للتقلبات السعرية الحادة أو التي لا تتفق مع الأسعار العادلة لسعر جرام الذهب وفقًا للمعادلات المتعارف عليها، والتي تتوقف على السعر بالبورصة العالمية، وسعر صرف الدولار بالسوق المحلية والعرض والطلب.

 





رابط المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى