اخبار

أسرة ضحية حادث تصادم بالزراعي: كان عائدا من عزاء صديقه



استقبلت أسرة الطالب هشام علي عبد المعبود ابن قرية الرجالات مركز طوخ بمحافظة القليوبية ضحية حادث تصادم الطريق الزراعي بقها والذي أسفر عن مصرعه خلال عودته لقريته بعد أداء العزاء في وفاة زميل وصديق له بدفعته في إحدى الكليات من أبناء محافظة الغربية.

وقال المقربون من الأسرة إن الفقيد كان حزينًا قبيل الحادث على صديقه الذي توفي في ميت بدر حلاوة بمحافظة الغربية وأصر على تقديم العزاء فيه مع بعض زملائه وخلال عودته تعرض لحادث وتوفي في الحال ليلحق به .

وسادت حالة من الحزن بين أهالي قرية الرجالات مركز طوخ على مصرع الطالب هشام علي عبد المعبود وتوافدوا على عزاء الفقيد مؤكدين أنه كان أحد شباب القرية المعدودين، وكان يفصله عن التخرج من إحدى الكليات عدة أيام حيث كان في السنة النهائية وكان يستعد لحفل التخرج وأول يوم العيد توفي صديق له فقام بالذهاب لمواساة أسرته في محافظة الغربية وكان في شدة الحزن عليه، وخلال عودته تعرض لحادث عند مدينة قها ولقي مصرعه ليلحق بزميله.

من جانبه تقدم الدكتور جمال سوسة رئيس جامعة بنها وقيادات الجامعة بخالص العزاء لوالد الفقيد الدكتور علي عبد المعبود وكيل كلية العلوم لشؤون الدراسات العليا والبحوث لوفاة المغفور له ابنه ضحية الحادث سائلًا المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان و”إنا لله وإنا إليه راجعون”.

وكانت أجهزة التحقيق في مركز طوخ قد أمرت بالتصريح بدفن الفقيد ضحية الحادث الطالب هشام علي عبد المعبود والذي لقي مصرعه على الطريق الزراعي عند مدينة قها في انقلاب سيارته وتم نقل الجثة للمستشفى وتشييع الجثمان اليوم في مشهد جنائزي وسط حالة من الحزن من الجميع.





رابط المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى