اخبار

العيد فرحة في مراكز الإصلاح والتأهيل.. عفو رئاسي وزيارات استثنائية وملابس للأطفال|صور


أيام قليلة ويحل عيد الفطر المبارك، وتتنوع مظاهر الاحتفال بالعيد ما بين زيارة الأقارب أو شراء ملابس العيد  وغيرها من مظاهر الاستعدادات، ويعتقد البعض بأن نزلاء مراكز الإصلاح والتأهيل يقضون العقوبة فقط ولكن الواقع يكشف عن عالم جديد مبنى على فلسفة عقابية حديثة.

هنا داخل مراكز الإصلاح والتأهيل بقطاع الحماية المجتمعية رفعوا شعار  “فرحة العيد ولعب أطفال وقضاء عقوبة وعمل في المصانع “.

فلسفة عقابية حديثة قائمة على إعادة تأهيل النزلاء وإعادة دمجهم في المجتمع بعد قضاء فترة العقوبة ومن أبرز المظاهر الاستعدادات الإحتفال بعيد الفطر المبارك زيارات إستثنائية وعفو رئاسي وافطار جماعي.. وغيرها من شكل العيد في مراكز الإصلاح والتأهيل

 

الإفراج بالعفو عن 3273 من النزلاء المحكوم عليهم

بمناسبة الإحتفال بذكرى 25 أبريل 2022 وقرب حلول عيد الفطر  عقد قطاع الحماية المجتمعية لجان لفحص ملفات النزلاء على مستوى الجمهورية، لتحديد مستحقى الإفراج بالعفو عن باقى مدة العقوبة وإنتهت أعمال اللجان إلى إنطباق القرار على (3273) نزيلًا ممن يستحقون الإفراج عنهم بالعفو.

ياتى ذلك فى إطار حرص وزارة الداخلية على تطبيق السياسة العقابية بمفهومها الحديث، وتوفير أوجه الرعاية المختلفة للنزلاء، وتفعيل الدور التنفيذى لأساليب الإفراج عن المحكوم عليهم الذين تم تأهيلهم للإنخراط فى المجتمع.

 

ونظم قطاع الحماية المُجتمعية إفطارا جماعىا بمركز إصلاح وتأهيل وادى النطرون “نساء” للنزيلات الحاضنات وأطفال النزيلات المودعين بمؤسسات خارجية لزيارة أمهاتهن المودعات بالمركز والإفطار بصحبتهن. 
 

يأتي ذلك بمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك فقد تم توزيع “أطقم ملابس” على الأطفال احتفالًا وابتهاجًا بتلك المناسبة وقد كان لتلك الفعالية بالغ الأثر لدى النزيلات وأطفالهن.

جاء ذلك فى إطار حرص وزارة الداخلية على إعلاء قيم حقوق الإنسان وإعادة تأهيل نزلاء مراكز الإصلاح والتأهيل لانخراطهم فى مدارج المجتمع عقب انقضاء العقوبة وتحقيق أكبر قدر من الاستقرار النفسى والإجتماعى للنزلاء وإتاحة الفرص لهم لمشاركة ذويهم بمختلف المناسبات.

 

وفى سياق آخر، وافق اللواء محمود توفيق وزير الداخلية منح نزلاء مراكز الإصلاح والتأهيل (زيارة استثنائية) بمناسبة الإحتفال (بعيد الفطر المبارك) وحرصًا من وزارة الداخلية على تقديم كافة أوجه الدعم والرعاية لنزلاء مراكز الإصلاح والتأهيل، ودعمهم نفسيًا من خلال إتاحة الفرصة لهم للقاء ذويهم بمختلف المناسبات.

والزيارة يوم الوقفة أو أول أيام عيد الفطر المبارك، وتستكمل بعد انتهاء إجازة العيد لمن لم يستنفذها حتى يوم الثلاثاء الموافق 31/5/2022.

ولا تحتسب الزيارة الاستثنائية المشار إليها ضمن الزيارات المقررة للنزلاء، وذلك أسوة بالأعوام السابقة مع تطبيق الإجراءات الوقائية المتبعة بكافة قطاعات الوزارة.

 





رابط المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى