اخبار

تمديد ولاية البعثة الأممية في ليبيا إلى 31 يوليو المقبل



أعلن مجلس الأمن الدولي، اليوم الجمعة، اعتماد قرار بالإجماع يمدد ولاية البعثة الأممية في ليبيا إلى 31 يوليو المقبل.

ودعا مجلس الأمن الأطراف الليبية إلى الامتناع عن أي أعمال تقوض وقف إطلاق النار أو العملية السياسية.

ولفت المجلس إلى دعوة الأمين العام للأمم المتحدة إلى تعيين ممثل خاص له بليبيا يقود البعثة الأممية.

واشتعلت الخلافات في وقت سابق بين أعضاء مجلس الأمن حول مصير البعثة الدولية إلى ليبيا، وتسمية المبعوث المرتقب.

 

وقال مصدر مطلع داخل مجلس الأمن إن الخلاف وصل أشده بين الدول الأعضاء، وتحديدًا أمريكا وروسيا، بعد تجديد الأخيرة اعتراضها على استمرار تولي مستشار الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفاني ويليامز، مسؤولية البعثة.

وقبل أشهر، منعت روسيا قرارًا بتكليف الدبلوماسية الأمريكية السابقة، ستيفاني ويليامز، بولاية البعثة بمدة قانونية كبيرة، وسمحت فقط بتمديد تكليفها بالإشراف عليها تحت مسمى “مستشارة الأمين العام”، حتى الاتفاق على مبعوث دولي رسمي.

وتتحفظ روسيا على تولي ستيفاني، قائلة إنها طرف غير محايد، يعمل من أجل مصلحة الولايات المتحدة وتنفذ أجندتها في ليبيا، وهو ما نفته الولايات المتحدة التي تصر من جانبها على تمديد عمل ستيفاني بشكل رسمي.

وأوضح المصدر أن المجلس سيناقش أيضًا آخر التطورات على الساحة الليبية، وحالة الانقسام السياسي هناك في ظل “أزمة الحكومتين”، التي سببها رفض رئيس الحكومة المنتهية ولايتها، عبد الحميد الدبيبة، السلطة لرئيس الحكومة المكلفة من البرلمان، فتحي باشأغا، وما يمكن أن يتم لمنع وصول الصراع الداخلي لصدام عسكري جديد.





رابط المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى